وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۰۱:۱۲  - الاثنين  ۲۰  ‫نوفمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۹۸۴۲
تاریخ النشر: ۱۰:۰۳ - الأربعاء ۰۱ ‫مارس‬ ۲۰۱۷
اكد نائب رئیس الجمهوریة رئیس منظمة الطاقة الذریة الایرانیة علی اكبر صالحی بان ایران الیوم تشهد قفزة كبیرة، لافتا الي ان الصناعة النوویة فی البلاد تتقدم إلى الامام بقوة وثبات.
طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء-وفی كلمة له القاها خلال ملتقي 'ایران الثقافیة فی عالم الیوم' المنعقد بطهران مساء الثلاثاء، قال صالحی انه حینما اثمرت المفاوضات النوویة كان الامر بالنسبة لی باعثا علي الكثیر من الفخر لاننا حققنا النجاح بدعم الشعب.

واشار رئیس منظمة الطاقة الذریة الایرانیة الي ان اوضاع الصناعة النوویة الایرانیة ممتازة فی الوقت الحاضر.

وحول المفاوضات النوویة والاتفاق النووی ولماذا تبلورت المفاوضات وكیف واجهت التحدی، اعتبر صالحی ان من غیر الانصاف التشكیك بما حققه الاتفاق النووی، واضاف، ان الاتفاق النووی ادي الي ان نحقق الكثیر من النجاح الیوم فی مجالات النفط والنقل البحری.

وحول السبب فی اثارة الملف النووی الایرانی من قبل الغرب قال، ان السبب فی ذلك یعود الي الثورة وایدیولوجیة الثورة اذ یحاول الاعداء بشتي السبل مواجهة هذه الثورة.

واضاف، ان الاعداء اتخذوا مختلف الاسالیب امامنا ومنها الحرب واثارة النزاعات الداخلیة وفرض الحظر وحتي التهدید وبالتالی اتخذوا نهج التعامل لمحاولة التغلغل.

وفیما یتعلق بعدد اجهزة الطرد المركزی فی البلاد قال صالحی، ان لنا الیوم منه بمقدار الحاجة والسعة ولم تكن هنالك حاجة للاحتفاظ بـ 20 الف جهاز للطرد المركزی.

انتهى/
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: