وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۱۸:۲۲  - الأربعاء  ۲۲  ‫نوفمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۹۸۸۱
تاریخ النشر: ۸:۳۸ - الخميس ۰۲ ‫مارس‬ ۲۰۱۷
بعد عودته الى طهران
اكد رئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية حسن روحاني ان اعضاء منظمة التعاون الاقتصادي (ايكو) مصممون على تعزيز الاواصر المشتركة فيما بينهم ، لافتا الى ان انه تم التوصل الى توافقات جيدة لتعزيز العلاقات مع باكستان وتركيا.
الرئیس روحانی: دول منظمة 'ایكو' عازمة علي تطویر العلاقات المشتركةطهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباءوقال الرئيس روحاني في تصريح بمطار مهرآباد بطهران بعد عودته مساء أمس من باكستان ومشاركته في قمة منظمة التعاون الاقتصادي (ايكو) ، عندما نتحدث عن التعاطي البناء فمعنى ذلك انه يجب ان يكون لدينا في الخطوة الاولى هذا التعاطي مع دول الجوار واعضاء منظمة ايكو ، وطبعا فقد تم اتخاذ خطوات في هذا الاتجاه.

واشار رئيس الجمهورية الى جرى في اجتماع قمة منظمة التعاون الاقتصادي التأكيد على تمتين الاواصر والصلات في مختلف المجالات بين الدول الاعضاء ، مضيفا : في القمة الثالثة عشرة تم التأكيد على التعاون في مجال الطرق وسكك الحديد والملاحة البحرية وشبكات الغاز والنفط ، وتذليل العقبات التجارية بين الدول الاعضاء وهذا ما ساهم في صياغة بيان جيد ، حيث اكد جميع رؤساء الدول المشاركة في هذا الاجتماع على الاستفادة المناسبة من هذه الامكانيات.

وفي جانب آخر من حديث قال الرئيس روحاني : ان مكافحة التطرف والارهاب يجب ان يكون في سلم الاولويات ، وهذا الموضوع تم التأكيد عليه ايضا في اجتماع القمة.

وتطرق الى لقاءاته مع رئيس وزراء باكستان والرئيس التركي على هامش القمة ، وقال : ان ايران وتركيا وباكستان من مؤسسي منظمة التعاون الاقتصادي ، وتم خلال لقاء مسؤولي هذين البلدين بحث العلاقات والتعاون الثنائي.

واشار روحاني الى ان لقائه مع الرئيس التركي تم بحث العلاقات الثنائية ومن بينها تطوير الروابط المصرفية والاستفادة من العملة الوطنية في التجارة وهو امر يحظى بالاهمية في تعزيز العلاقات الثنائية.

واضاف : جرى في هذا اللقاء مناقشة قضايا المنطقة ، ولحسن الحظ فقد تم في الوقت الحاضر اتخاذ اجراءات جيدة  بين ايران وتركيا وروسيا حول تسوية القضايا الاقليمية.

وتابع الرئيس روحاني قائلا : كما جرى مناقشة الظروف الراهنة في سوريا وان الشعب هو الذي يجب ان يقرر مستقبل بلاده ، ومكافحة الارهاب وتوسيع التعاون بين ايران وتركيا  والعراق ، وكذلك مشاكل اليمن وان هذه المشاكل يجب ان تحل عبر الحوار اليمني – اليمني.

ووصف الرئيس روحاني محادثاته مع رئيس الوزراء الباكستاني بانها كانت جيدة وتم خلالها بحث العلاقات الثنائية والتعاون الثنائي، وقال : في مجال التعاون في قطاع الطاقة فان كلا من تركيا وباكستان ترغبان في شراء النفط والغاز من ايران ، وفي هذا الاطار يجب مضاعفة صادرات الغاز الايراني الى تركيا وكذلك تصدير الغاز الى باكستان  ، مشيرا الى ان وصول الغاز الى زاهدان التي اقرب منطقة للحدود الباكستانية.

واضاف : ان تقوية منظمة ايكو يصب بمصلحة المنطقة ويساهم في تطوير العلاقات والتعاون بين وايران وكلا من تركيا وباكستان وبالتالي يؤدي الى استقرار المنطقة.

انتهى/
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: