وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۱۵:۰۵  - الاثنين  ۲۴  ‫ستمبر‬  ۲۰۱۸ 
رمز الخبر: ۱۰۰۱۷
تاریخ النشر:  ۱۵:۰۵  - الاثنين  ۲۴  ‫ستمبر‬  ۲۰۱۸ 
تعتزم المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل التحدث خلال لقائها المزمع مع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في 14 آذار/مارس الجاري، بشأن الشراكة الأوروأمريكية وقمة مجموعة العشرين المنتظرة في تموز/يوليو المقبل في ألمانيا.
ميركل تعتزم التحدث مع ترامب بشأن الشراكة الأوروأمريكيةتعتزم المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل التحدث خلال لقائها المزمع مع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في 14 آذار/مارس الجاري، بشأن الشراكة الأوروأمريكية وقمة مجموعة العشرين المنتظرة في تموز/يوليو المقبل في ألمانيا، وذلك حسبما أفاد المتحدث باسم ميركل شتيفين زايبرت الاثنين في برلين.

وقال المتحدث إن هناك تنسيقا مع الجانب الأمريكي في الوقت الحالي بشأن برنامج اللقاء من أجل الإعداد له بشكل جيد كما هو الحال فيما يتعلق بمثل هذه الزيارات.

وقال المتحدث إن ميركل لن تصطحب وفداً من المستثمرين معها خلال الزيارة.

وأكد زايبرت، على أن المستشارة ستسافر إلى واشنطن بصفتها رئيسة مجموعة العشرين أيضاً، وإنها ستعرض على ترامب التصورات الأساسية لحكومتها بشأن القضايا الواجب تناولها خلال لقاء رؤساء دول وحكومات مجموعة الدول العشرين التي تضم الدول الأكبر صناعياً على مستوى العالم، وممثلين عن الاتحاد الأوروبي والدول الناشئة اقتصادياً.

وكانت ميركل قد تحدثت مع ترامب هاتفياً أواخر كانون ثان/يناير الماضي، ودعاها ترامب خلال المكالمة لزيارة الولايات المتحدة.

وحرصت ميركل على تذكير ترامب عقب فوزه في السباق الانتخابي في تشرين ثان/نوفمبر الماضي بالقيم الديمقراطية والتي رأت ميركل أن ترامب لم يبرزها خلال المعركة الانتخابية.

وحددت ميركل شروطا من أجل استمرار التعاون الوثيق لبلادها مع الولايات المتحدة على رأسها الديمقراطية والحرية، واحترام القانون وكرامة الإنسان بصرف النظر عن عرقه ودينه وجنسه وتوجهه السياسي.

المصدر: القچس العربی
الكلمات الرئيسیة
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: