وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۱۱:۲۶  - الأربعاء  ۱۹  ‫ستمبر‬  ۲۰۱۸ 
رمز الخبر: ۱۰۱۵۵
تاریخ النشر:  ۱۱:۲۶  - الأربعاء  ۱۹  ‫ستمبر‬  ۲۰۱۸ 
على وقع تهديدات التهجير التي لوّحت بها السلطات السعودية في وجه الأسر التي تعيش في حي المسورة في بلدة العوامية، استفاق سكان هذا الحي على أصوات الإنفجارات العنيفة التي هزّت أرجاء البلدة.

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباءعلى وقع تهديدات التهجير التي لوّحت بها السلطات السعودية في وجه الأسر التي تعيش في حي المسورة في بلدة العوامية، استفاق سكان هذا الحي على أصوات الإنفجارات العنيفة التي هزّت أرجاء البلدة، وأزيز الرصاص، ومدرعات القوات السعودية التي اقتحمت الشوراع، ما أدى الى استشهاد الشاب وليد العريض (16 عاماً) متأثراً بجراحه التي أصيب بها.

كما أفيد عن احتراق أحد منازل حي المسورة، وتصاعد النيران منه، فيما استخدمت المدرعات السعودية القنابل على الشباب المحاصرين في الداخل، وسط استمرار إطلاق الرصاص بعنف.


أحد منازل حي المسورة

احتراق أحد المنازل


المدرعات السعودية

رصاص القوات السعودية


ولم تقتصر الإقتحامات على حي المسورة بل تعدتها الى حي الديرة.


المصدر: العهد
الكلمات الرئيسیة
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: