وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۰۵:۱۸  - الأربعاء  ۱۹  ‫ستمبر‬  ۲۰۱۸ 
رمز الخبر: ۱۰۲۲۷
تاریخ النشر:  ۰۵:۱۸  - الأربعاء  ۱۹  ‫ستمبر‬  ۲۰۱۸ 
أعلن المشاركون في مؤتمر "المسلمون الألبان في البلقان"، الأحد 12 مارس/آذار، أن هناك أعدادا متزايدة من مواطني جمهورية كوسوفو يقاتلون في صفوف تشكيلات إرهابية بسوريا والعراق.
أكثر من 300 ألباني من كوسوفو يقاتلون في صفوف طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء-وقال ممثلون عن كوسوفو، نقلا عن أجهزة الأمن في الجمهورية، خلال المؤتمر الديني العلمي، الذي أجري في العاصمة بريشتينا بدعم رابطة العالم الإسلامي، قالوا إن ما لا يقل عن 316 ألبانيا من كوسوفو تم تجنيدهم في صفوف تنظيم "داعش" المصنف إرهابيا على المستوى العالمي، فيما حارب حوالي 140 آخرين في سوريا والعراق ضمن تشكيلات إرهابية مختلفة.

وأكد المفتي الأعلى لكوسوفو، نعيم ترنافو: "لم يسلم مسلمو كوسوفو من التعرض للإيديولوجية المتطرفة".

وأوضح ترنافو أن "أسباب ذلك تكمن في وجود عدد كبير من الدعاة الباطلي، وعدم الاطلاع على المعلومات الصحيحة، والفقر، وتعرض الناس لغسل الأدمغة".

المصدر: نوفوستي
الكلمات الرئيسیة
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: