وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۱۶:۵۸  - السَّبْت  ۱۷  ‫نوفمبر‬  ۲۰۱۸ 
رمز الخبر: ۱۰۲۹۱
تاریخ النشر:  ۱۶:۵۸  - السَّبْت  ۱۷  ‫نوفمبر‬  ۲۰۱۸ 
أعلن مساعد وزير الخارجية الايراني في شؤون آسيا واوقيانوسيا ابراهيم رحيم بور، ان طهران وطشقند تعدّان برنامجا لتنمية العلاقات لطرحه للبحث في الاجتماع الثاني عشر للجنة التعاون المشترك.
مساعد الخارجية الايراني: طهران وطشقند تخططان لتنمية التعاون الثنائيطهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء-وخلال زيارته الى طشقند للمشاركة في الجولة الخامسة من المشاورات السياسية بين ايران واوزبكستان، التقى ابراهيم رحيم بور مع وزير العلاقات الاقتصادية الخارجية الاوزبكي وبحث معه تعزيز العلاقات والتعاون الثنائي في هذا المجال.

وخلال هذا اللقاء، أجريت مباحثات بشأن آخر التطورات في العلاقات الاقتصادية والتجارية بين البلدين فضلا عن السبل المتاحة لإزالة العقبات المحتملة وخاصة في المجال التجاري.

واتفق المسؤولان الايراني والاوزبكي على تعزيز التعاون بين الجمهورية الاسلامية الايرانية واوزبكستان في مجال النقل والشحن والترانزيت، مؤكدَيْن ضرورة مواصلة المحادثات على مختلف مستويات الخبراء وفي شتى المجالات لإعداد برنامج لتنمية التعاون بين الجانبين، ليتم التمهيد لعقد الاجتماع الثاني عشر للجنة التعاون المشتركة بين البلدين والتي من المقرر عقدها خلال الاشهر الستة القادمة بطهران.

وكان رحيم بور التقى يوم أمس مع غيرت فاضل اوف مساعد وزير الخارجية الاوزبكي وتناولت احدى محاور المحادثات سبل وصول اوزبكستان الى المياه الحرة عبر الاراضي الايرانية.

وتم خلال الجولة الخامسة من المشاورات السياسية بين ايران واوزبكستان والتي جرت أمس الاثنين في طشقند بين مساعدي وزيري خارجية البلدين، وذلك بعد توقف لفترة 7 سنوات، تم بحث آخر التطورات في العلاقات الثنائية في مختلف المجالات بما فيها السياسية والتجارية والنقل والسياحة والاستثمارات.

انتهى/
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: