وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۱۰۳۹۹
تاریخ النشر:  ۲۱:۴۵  - السَّبْت  ۱۸  ‫مارس‬  ۲۰۱۷ 
صرح الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله أنّ منظمة الأمم المتحدة تهتز وتخضع عندما تهددها الولايات المتحدة بقطع التمويل وهذا ليس جديداً.
نصرالله: لا يمكن الرهان على الأمم المتحدة وقراراتها لتعيد إلينا أراضينا المحتلة أو تحرر أسراناطهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء-أكّد الأمين العام لحزب الله أنّ "كلّ المال الذي موّل الحرب في سوريا هو مالٌ عربي كان يمكن أن يزيل الفقر من العالم العربي".

وفي تعقيبه على مرور 6 سنوات على الحرب في سوريا قال نصر الله إنّ المال العربي الذي موّل الحرب على سوريا كان بإمكانه تثبيت أهل القدس وإعمار غزة. 

نصر الله وخلال كلمة بمناسبة يوم المرأة المسلمة في ذكرى ولادة السيدة الزهراء أوضح أنّه "تم إنفاق المليارات واستقدام المسلحين من أقاصي الدنيا من أجل السيطرة على سوريا ومقدراتها وموقعها".

وحول وجود مقاتلين يتبعون تنظيم القاعدة إلى سوريا، قال إنه من أجل "تحقيق الهدف الإسرائيلي وسيتم القضاء عليهم بعد استخدامهم".

ونوّه نصر الله إلى أنّ "داعش يتجه إلى نهايته في العراق وأيضاً في سوريا وفي أحسن أحواله سيبقى له مجاميع إرهابية بسيطة".

وفي ما يتعلق بالعمليات الانتحارية في سوريا والعراق التي يرتكبها داعش، قال إنّ هذا الأمر ما هو إلاّ "دليل فشله". وتابع إنّ "جبهة النصرة ستلقى المصير نفسه الذي سيلقاه داعش قريبا".

وأكد نصر الله أنّ "مشروع الهيمنة والتسلط على سوريا فشل وسوريا تنتظر انتصارها الكبير"، وأنّ داعش وجبهة النصرة والتنظيمات الإرهابية الأخرى إلى زوال.

ودعا نصر الله التنظيمات التكفيرية إلى إلقاء السلاح والخروج من جبهة النفاق إلى جبهة الإسلام، وإلى الخروج من محور العدو إلى محور المقاومة وما زال ذلك متاح".

كما شدد الأمين العام لحزب الله على أنّ  "محور المقاومة في لبنان وسوريا والعراق واليمن لن يُهزم بل سينتصر".

نتنياهو توسّل أمام بوتين خوفاً من هزيمة داعش
السيد نصر الله الذي تجاهل التعليق على خبر الغارات الإسرائيلية التي استهدفت سوريا لكنه قال إنّ إسرائيل تقوم بضرب مواقع للجيش السوري بهدف دعم داعش والفصائل الإرهابية المسلحة، ولفت إلى أنّ رئيس الوزراء الإسرائيلي بينيامين نتنياهو ذهب "حبواً إلى موسكو للتوسّل أمام الرئيس الروسي فلاديمير بوتين لأنه خائف من هزيمة داعش في سوريا لأن هزيمة داعش عند نتنياهو هي انتصار للمقاومة".
وبحسب نصر الله فإنّ هزيمة داعش في سوريا هي هزيمة للمشروع الذي دعمه نتنياهو.

لا يمكن الرهان على الأمم المتحدة لاستعادة الأراضي المحتلة
الأمين العام لحزب الله تطرّق إلى قرار استقالة الأمينة العامة التنفيذية لمنظمة الإسكوا ريما خلف الجمعة على خلفية قرار سحب تقرير المنظمة الذي يدين إسرائيل، وقال إنه لا يمكن الرهان على الأمم المتحدة وقراراتها "لتعيد إلينا أراضينا المحتلة أو تحرر أسرانا".

وأضاف نصر الله أنّ منظمة الأمم المتحدة تهتز وتخضع عندما تهددها الولايات المتحدة بقطع التمويل وهذا ليس جديداً. 

وكانت المنظمة أصدرت تقريراً مفصّلاً بيّنت فيه كيف أن إسرائيل أسست لنظام فصل عنصري ضد الشعب الفلسطيني في الداخل والشتات.

ودعا نصر الله إلى العمل لتثبيت تقرير المنظمة الأخير لما له من أهمية، بحسب تعبيره. وحيّا السيدة خلف باسم المقاومين مشيراً إلى أنها اتخذت موقفا أخلاقياً وإنسانياً سليماً.  

كما توجه بالتحية إلى روح الشهيد الفلسطيني باسل الأعرج وعائلته وإلى "من شاهدنا قبضاتهم المرتفعة في تشييعه".

المصدر/ الميادين
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: