وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۰۰:۵۱  - السَّبْت  ۲۲  ‫ستمبر‬  ۲۰۱۸ 
رمز الخبر: ۱۰۵۱۷
تاریخ النشر:  ۰۰:۵۱  - السَّبْت  ۲۲  ‫ستمبر‬  ۲۰۱۸ 
أظهر استطلاع للرأى قبل شهر من إجراء الجولة الأولى للانتخابات الرئاسية فى فرنسا، أن 43 % من الناخبين مترددين بشأن المرشح الذى سيصوتون له، مما يؤكد الغموض المحيط بحملة الانتخابات.
 طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء-    أظهر استطلاع للرأى قبل شهر من إجراء الجولة الأولى للانتخابات الرئاسية فى فرنسا، أن 43 % من الناخبين مترددين بشأن المرشح الذى سيصوتون له، مما يؤكد الغموض المحيط بحملة الانتخابات.

وتشير استطلاعات الرأى إلى أن مرشح تيار الوسط المستقل إيمانويل ماكرون وزعيمة اليمين المتطرف مارين لوبان سيتصدران على الأرجح الجولة الأولى للانتخابات والمقررة فى 23 أبريل نيسان وأنهما سيتنافسان فى جولة إعادة فى السابع من مايو أيار، حيث من المتوقع أن يفوز فيها ماكرون بسهولة.

لكن استطلاعا للرأى أجرته مؤسسة أودوكسا لصالح إذاعة فرانس انفو أظهر أن 43 % من الناخبين ما زالوا مترددين بين عدة مرشحين مما يعكس "حالة من عدم اليقين لم يسبق لها مثيل فى تاريخ الانتخابات الفرنسية، وأضافت أودوكسا "مستوى تردد الناخبين بشأن المرشحين استثنائى تماما."

المصدر/ الیوم السابع 
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: