وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۱۳:۳۹  - الأَحَد  ۲۳  ‫ستمبر‬  ۲۰۱۸ 
رمز الخبر: ۱۰۵۴۱
تاریخ النشر:  ۱۳:۳۹  - الأَحَد  ۲۳  ‫ستمبر‬  ۲۰۱۸ 
ادانت وزارة الخارجية الايرانية في الذكرى السنوية الثانية لعدوان دول التحالف بقيادة السعودية على اليمن، ادانت هذا العدوان مطالبة بانهاء الحرب واراقة الدماء في هذا البلد على وجه السرعة.
طهران - وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء - وجاء في بيان الخارجية الايرانية بهذه المناسبة: مضى عامان على العدوان العقيم والمدمر ضد شعب وحكومة اليمن والذي خلف لحد الان باعتراف المسؤولين والمنظمات الدولية الاف الضحايا بينهم نساء واطفال وجعل اكثر من 18 مليون يمني بحاجة الى المساعدات الانسانية العاجلة، فيما بات 8 ملايين شخص بينهم اطفال على حافة المجاعة.

واوضح البيان ان التدمير المتعمد للبنى التحتية لهذا البلد الفقير تحت شعار اعادة الامل المزيف ومواصلة قصف المراكز الطبية والتعليمية اليمنية هي افرازات اخرى لهذه الحرب الظالمة، ولا شك ان استمرار هذا الوضع ليس فقط لا يخدم ايا من بلدان المنطقة بل سيقود ايضا الى زعزعة الامن فيها.

وافاد البيان ان فراغ السلطة في اليمن جراء العدوان والصراع العسكري مهد ارضية مناسبة لتنامي ظاهرة الارهاب الخطرة وتزايد نشاط الجماعات الارهابية في مختلف مناطق هذا البلد، الامر الذي سيهدد السلام والاستقرار وامن المنطقة والاسرة الدولية.

واعلن البيان ان الجمهورية الاسلامية الايرانية وعبر التاكيد على مبادرتها ذات البنود الاربعة والقاضية بوقف العدوان واراقة الدماء على وجه السرعة وارسال المساعدات الانسانية ورفع الحصار الاقتصادي والسياسي الظالم المفروض على الشعب اليمني تدعو الى بدء حوار سياسي وتشكيل حكومة وحدة وطنية وتحث المجتمع الدولي على بذل جهود اكبر واتخاذ اجراءات للحد من معاناة الشعب اليمني لاسيما الاطفال والنساء.


المصدر:  العالم


انتهي/

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: