وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۰۱:۴۸  - الأربعاء  ۱۵  ‫أغسطس‬  ۲۰۱۸ 
رمز الخبر: ۱۰۶۷۶
تاریخ النشر:  ۰۱:۴۸  - الأربعاء  ۱۵  ‫أغسطس‬  ۲۰۱۸ 
حذر المرشح المحافظ في انتخابات الرئاسة الفرنسية فرانسوا فيون، السبت، من أن باريس قد تواجه أزمة ديون على غرار تلك التي تواجهها اليونان حاليا، قائلا إن فرنسا قد تصبح دولة فاشلة.
فيون يحذر: فرنسا قد تصبح طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباءوجاءت تصريحات فيوزن خلال زيارته إلى جزيرة كورسيكا المطلة على البحر المتوسط، وفق "رويترز".

وقال فيون لأنصاره السياسيين في الجزيرة "أكرر ما قلته هنا في كورسيكا في 2007. نحن دولة فاشلة. لدينا ديون تجبرنا على السعي للحصول على مليارات اليورو يوميا في الأسواق الدولية".

وأضاف "فرنسا اليوم هي دولة يمكن وضعها بجانب إسبانيا والبرتغال وإيطاليا وربما في يوم ما اليونان".

وتدعو حملة مرشح اليمين إلى الحد من الإنفاق وتقليص العجز في فرنسا. ووعد فيون بتوفير 100 مليار يورو من خلال خفض الإنفاق وخفض الوظائف الحكومية بواقع 500 ألف وظيفة، وتعد هذه الوظائف الأكثر شدة من بين المقترحات التي قدمها مرشحو الرئاسة الفرنسية.

وأثار فيون عاصفة سياسية في كورسيكا في سبتمبر 2007،عندما كان رئيسا للوزراء في عهد الرئيس المنتخب نيكولا ساركوزي، بقوله إنه أصبح الآن على رأس دولة فاشلة.

وذكر حينها "أنا على رأس دولة فاشلة على الصعيد المالي. أنا على رأس دولة تعاني من عجز هائل منذ 15 عاما".

ويسعى فيون إلى إنعاش حملته الانتخابية فيما لم يتبق على الانتخابات سوى ثلاثة أسابيع، بعد أن تراجع في الاستطلاعات بسبب فضيحة تتعلق بمزاعم أن زوجته تقاضت أموالا لأعمال وهمية.
المصدر/ سكاي نيوز العربية
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: