وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۰۱:۰۱  - الاثنين  ۲۲  ‫أکتوبر‬  ۲۰۱۸ 
رمز الخبر: ۱۰۸۶۱
تاریخ النشر:  ۰۱:۰۱  - الاثنين  ۲۲  ‫أکتوبر‬  ۲۰۱۸ 
اكد قائد الثورة الاسلامية اية الله العظمي السيد علي الخامنئي علي جميع المسؤولين بتجنيد كافة الفرص لخدمة الشعب واسعاد المجتمع والشباب في ايران.
قائد الثورة: ايقاف استيراد السلع الأجنبية التي تؤدي إلى إغلاق المصانع الداخلية في البلادطهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء- اضاف سماحته، خلال استقباله جمعا من المسؤولين في البلاد لمناسبة حلول العام الايراني الجديد اليوم الاثنين، ان انعاش الانتاج والعمل في ايران رهن بمتابعة ومراقبة جادة من قبل المسؤولين؛ مؤكدا علي ايقاف استيراد السلع الاجنبية التي تؤدي الي اغلاق المصانع الداخلية في البلاد.

واردف اية الله العظمي الخامنئي، ان رشاد البلاد او شقائها يعود الي اداء المسؤولين 'ونحن من يستطيع من خلال القرارات والاداء السليم ان يسعد الشعب والشباب'؛ داعيا المسؤولين في ايران الي تجنيد طاقاتهم لخدمة الشعب وتنفيذ البرامج السياسية والاقتصادية والثقافية قربة الي الباري تعالي'.

وحذر قائد الثورة الاسلامية من ان الاعداء الخبثاء اصطفوا اليوم لمواجهة الجمهورية الاسلامية الايرانية لتحقيق هدف مشترك الا وهو قمع النظام الاسلامي او افراغه من محتواه؛ مؤكدا علي ان اي جهد يبذل في سياق ثني العدو عن تحقيق اهدافه في تقويض النظام الاسلامي، يعدّ بمثابة التقرب الي الله تعالي.

وشدد اية الله العظمي السيد علي الخامنئي في جانب اخر من تصريحاته، علي ضرورة تطبيق الاحكام والاسلوب المعيشي الاسلامي، وانطباق ثقافة المجتمع بكافة جوانبها علي التعاليم القرانية.

وفيما اكد ان التضحيات التي قدمها الشعب الايراني في كافة ساحات الثورة الاسلامية جاءت في سياق التعاليم الدينية، لفت الي ان حضور الشباب في ساحات المواجهة مع التكفيريين والدفاع عن المراقد المقدسة ياتي في اطار ذات الاهداف المقدسة ايضا.

واشار قائد الثورة الاسلامية الي اطلاق عنوان 'الاقتصاد المقاوم - الانتاج والعمل' علي العام الايراني الجديد، مؤكدا علي ضرورة تعزيز الانتاج وفرص العمل داخل البلاد، ومبينا ان هذه الاهداف لن تتحقق بمجرد ايعاز المسؤولين وانما الامر بحاجة الي المراقبة والمتابعة الجادة.

انتهى/
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: