وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۱۱۳۳۷
تاریخ النشر:  ۱۹:۱۷  - الجُمُعَة  ۲۸  ‫أبریل‬  ۲۰۱۷ 
قال المرشح للانتخابات الرئاسية الايرانية حجة الاسلام ابراهيم رئيسي (سادن الروضة الرضوية المقدسة) ان السنوات الاخيرة شهدت ازدياد الشرخ الطبقي بين شرائح المجتمع الايراني مؤكدا ضرورة تدخل الحكومة في هذه القضية للقضاء على الفرق الطبقي محذرا من ازمات اجتماعية تتبع ذلك.
  طهران - وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء-  ان تصريحات المرشح ابراهيم رئيسي جاء خلال اولى جلسات المناظرة بين المرشحين الـ 6 التي انعقدت عصر اليوم الجمعة وتم بثها على الهواء مباشرة.

وخلال هذه المناظرة علق المرشح حسن روحاني (الرئيس الحالي) على كلام رئيسي مدافعا عن اعمال حكومته لمعالجة الشرخ الطبقي قائلا ان حكومته مدت سكك الحديد لمناطق جديدة ومدت انابيب الغاز لمناطق جديدة ايضا، كما تحدث روحاني عن الرعاية التي تقدمها حكومتها لبسط العدالة الاجتماعية.

اما المرشح قاليباف فايضا قال معلقا على هذه القضية قائلا ان البطالة وتوفير فرص العمل هما من القضايا التي يجب الاهتمام بهما للتصدي للشرخ الطبقي المستفحل في المجتمع الايراني.

ومن ثم تحدث المرشح اسحاق جهانغيري (نائب رئيس الجمهورية) قائلا ان بسط العدالة الاقتصادية والاجتماعية والامنية والسياسية تكبح تفاقم الشرخ الطبقي كما يجب التصدي لموضوع الاختلاس المالي وضعف القضاء في التصدي للمتطولين على المال العام.

وقد عاود المرشح حجة الاسلام ابراهيم رئيسي الكلام مجددا منتقدا اداء الحكومة الاقتصادي واغلاق المعامل والبطالة وتفشي الفقر قائلا " يجب ان نغير هذه الاوضاع" .

رئيسي قال ان الشرخ الطبقي قد ازداد ويجب ان نبحث عن مخرج لهذه القضية مؤكدا ضرورة محاربة الفقر والحرمان والبورجوازية حسب اسس وقواعد العدالة الاجتماعية ليس في التصريحات والخطابات بل بشكل عملي.

المصدر/تسنیم العربی

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: