وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۰۵:۱۹  - الاثنين  ۱۰  ‫دیسمبر‬  ۲۰۱۸ 
رمز الخبر: ۱۱۳۴۴
تاریخ النشر:  ۰۹:۲۵  - السَّبْت  ۲۹  ‫أبریل‬  ۲۰۱۷ 
اشار قائد قوي الامن الداخلي في الجمهورية الاسلامية الايرانية العميد حسين اشتري الي حادث ميرجاوة الارهابي، مؤكدا بان مثل هذه الاعمال الارهابية والوحشية لن تمر دون رد.
قائد الامن الداخلي الايراني: الاعمال الارهابية والوحشية لن تمر دون رد
  طهران - وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء- ولمناسبة استشهاد عدد من افراد حرس الحدود الابطال والبواسل، تقدم العميد اشتري بالتعزية لسماحة قائد الثورة الاسلامية والشعب الايراني الابي وقوي الامن الداخلي وخاصة اسر هؤلاء الشهداء الاعزاء وقال، انه علي اعداء الشعب الايراني العظيم ان يعلموا بان مثل هذه الاعمال الارهابية والوحشية لن تمر دون رد.

واضاف، ان مثل هذه التحركات اليائسة لن تؤثر علي الروح الحماسية للشعب الايراني المؤمن والثوري وان حرس الحدود لقوي الامن الداخلي سيحافظون حتي التضحية بارواحهم علي حدود وثغور البلاد ولن يسمحوا بتسلل المعادين الي البلاد.

يذكر ان 9 من حرس الحدود الايرانيين استشهدوا واصيب اثنان آخران اول امس الاربعاء في كمين نصبه عناصر ارهابية من زمرة ما يسمي بـ 'جيش العدل' في منطقة ميرجاوة عند الحدود مع باكستان بمحافظة سيستان وبلوجستان جنوب شرقي ايران، حيث فر الارهابيون علي اثرها الي داخل الاراضي الباكستانية.



المصدر:إرنا
انتهي/
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: