وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۱۱:۲۹  - الثلاثاء  ۱۹  ‫یونیه‬  ۲۰۱۸ 
رمز الخبر: ۱۱۴۳۲
تاریخ النشر:  ۱۱:۲۹  - الثلاثاء  ۱۹  ‫یونیه‬  ۲۰۱۸ 
اكد ابراهيم رئيسي احد المرشحين للرئاسة الايرانية بان البلاد تمتلك جميع الامكانيات اللازمة للتقدم وحل مشاكل الشعب وان الحاجة فقط هي للادارة الثورية والجهادية.
رئيسي: البلاد بحاجة الي ادارة ثورية لحل المشاكلطهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء-وفي اجتماعه بعلماء اهل السنة في بندرعباس جنوب البلاد امس الاثنين قال رئيسي، انه وفقا لارقام موثقة وابحاث اجرتها الجامعات يمكن اثبات ان هنالك قصورا في العمل.
واكد المرشح الرئاسي بانه ينبغي اصلاح الرؤية نحو الخارج، واضاف، ان حل العقد يتم بيد الشعب والمفكرين والقوي الفاعلة والكفوءة في البلاد.
واعرب عن اعتقاده بان الميزانية كافية وانه كان بالامكان حل مشكلة البطالة بنصف العائدات التي تم تحقيقها خلال الاعوام الاربعة الماضية.
واشار الي ثروات البلاد وامكانياتها ومن ضمنها امتلاك 3 الاف كم من السواحل البحرية، لافتا الي ان بعض الدول الاوروبية تحقق من البحر 50 بالمائة من اجمالي انتاجها الوطني في حين ان الرقم في ايران هو 2 بالمائة فقط.
وقال، ان امتلاك 3 الاف كم من السواحل البحرية يعد نعمة كبري الا ان هناك حاجة الي ادارة فاعلة لاستثمار هذه النعمة.
وفي جانب اخر من حديثه قال، ان الشيعة والسنة يتعايشون بسلام ووئام الي جانب بعضهم بعضا منذ مئات القرون ومن يريد زرع الخلاف باسم الشيعة والسنة فاننا لا نعتبره من الشيعة والسنة.

المصدر/ ارنا
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: