وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۰۰:۳۷  - الأَحَد  ۲۴  ‫یونیه‬  ۲۰۱۸ 
رمز الخبر: ۱۱۴۳۸
تاریخ النشر:  ۰۰:۳۷  - الأَحَد  ۲۴  ‫یونیه‬  ۲۰۱۸ 
قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، إن مجلس الأمن الدولي يفتقر للعدالة والهيكلية السليمة مجددا الدعوة لإصلاح بنية الأمم المتحدة.
أردوغان: مجلس الأمن الدولي يفتقر للعدالةطهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء-جاء ذلك في كلمة ألقاها أردوغان الاثنين، عقب منحه الدكتوراه الفخرية من جامعة ميليا الإسلامية في نيودلهي على هامش زيارته الرسمية للهند.

وأوضح أن "انتشار وسائل التواصل والتكنولوجيا بسرعة، وضعت بعض الدول أمام جملة من التهديدات".

وأضاف أن "الإرهاب والهجرة غير النظامية والبطالة بين الشباب والفقر، تعتبر من أهم أسباب عدم الاستقرار السياسي والاقتصادي".

وشدد على أنه "لا يمكن لبلد حل هذه المعضلات بمفرده، وإنما يتم ذلك عبر تعاون جميع الدول".

وجدد أردوغان التأكيد على ضرورة إصلاح بنية الأمم المتحدة في أقرب وقت وخصوصاً مجلس الأمن.

وضرب مثالاً على ذلك قائلًا: "من يستطيع أن يزعم أن مجلس الأمن يمتلك هيكلية سليمة، وهو لا يضم بلداً مثل الهند، صاحبة المليار و300 مليون نسمة، وأحد أهم بلدان العالم؟ لأي مدى يمكن أن يكون مجلس الأمن عادلاً، والعالم الإسلامي صاحب المليار و700 مليون نسمة لا يمثّل فيه؟".

كما أكد حاجة العالم إلى مجلس أمن، تتناوب دول العالم على عضويته، داعياً الهند واليابان إلى طرح الموضوع في المحافل الدولية والمطالبة به.

في سياق آخر، جدد الرئيس التركي استنكاره لدعم بعض الدول (لم يسمها) لتنظيم "ب ي د" الإرهابي في إطار مكافحة تنظيم إرهابي آخر هو "داعش".

وشدد أردوغان على أن "القوات التركية وقوات التحالف لديهم القدرة على مكافحة الإرهاب، وليس ثمة حاجة لتوظيف مجموعات إرهابية لمكافحة أخرى".

المصدر/ الأناضول
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: