وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۰۶:۵۷  - الخميس  ۱۸  ‫أکتوبر‬  ۲۰۱۸ 
رمز الخبر: ۱۱۴۶۷
تاریخ النشر:  ۰۶:۵۷  - الخميس  ۱۸  ‫أکتوبر‬  ۲۰۱۸ 
وصل الوفد السياسي والعسكري والأمني للجمهورية الاسلامية الايرانية برئاسة وزير الخارجية محمد جواد ظريف الي باكستان صباح اليوم الاربعاء لمتابعة الحادث الحدودي الاخير والذي ادي الي استشهاد عدد من حرس الحدود الايراني علي الحدود الجنوب الشرقية .
الوفد السياسي الايراني الرفيع المستوي برئاسة ظريف يصل باكستانطهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء-ويضم الوفد المرافق لوزير الخارجية الي اسلام اباد في زيارة ليوم واحد، كلا من نائب رئيس هيئة الاركان العامة للقوات المسلحة الايرانية اللواء غلام رضا محرابي وقائد قوات حرس الحدود اللواء قاسم رضائي ومساعد وزير الداخلية للشؤون الأمنية محمد حسين ذو الفقاري ومحافظ سيستان وبلوجستان علي اوسط هاشمي. 
وهذه المرة الاولي التي يتوجه وفد سياسي وعسكري وأمني مشترك وعلي هذا المستوي من ايران الي باكستان .
هذه الزيارة التي تأتي علي خلفية الحادث الارهابي المؤلم والذي استهدف مؤخرا منطقة حدودية بين ايران وباكستان، تتضمن محادثات مع كبار المسؤولين الباكستانيين بشأن المتابعة الخاصة لهذا الحادث المروع، فضلا عن السبل الكفيلة بضمان امن الحدود المشتركة بين البلدين واغلاق منافذ تسلل الزمر الارهابية. 
وسيلتقي ظريف والوفد المرافق له اليوم، رئيس الوزراء الباكستاني محمد نواز شريف وقائد الجيش الجنرال قمر جاويد باجوا ووزير الداخلية تشودري نثار لبحث الحادث الارهابي الاخير علي الحدود الايرانية الباكستانية. 
كما سيلتقي وفد الجمهورية الاسلامية الايرانية علي غداء عمل رئيس المجلس الوطني الباكستاني سردار اياز صادق.
و ادي حادث اطلاق النار الذي نفذه الارهابيون مساء الاربعاء الماضي ضد قوات حرس الحدود الايرانية في منطقة ميرجاوة الحدودية مع باكستان، ادي الي استشهاد 3 ضباط و6 جنود واصابة جنديين آخرين من هذه القوات.
واستدعت الخارجية الايرانية علي خلفية الحادث السفير الباكستاني لدي طهران 'اصف دوراني' وابلغته احتجاج الجمهورية الاسلامية وتوقعاتها الشديدة من باكستان باتخاذ خطوات جادة واساسية لاعتقال الارهابيين وانزال العقوبة بهم.
انتهى/
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: