وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۰۰:۰۶  - الأربعاء  ۱۷  ‫أکتوبر‬  ۲۰۱۸ 
رمز الخبر: ۱۱۹۷۴
تاریخ النشر:  ۰۰:۰۶  - الأربعاء  ۱۷  ‫أکتوبر‬  ۲۰۱۸ 
قال رئیس الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة ان امریكا طالما فشلت فی كل اجراء اتخذته ضد ایران
طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء- قال رئیس الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة ان امریكا طالما فشلت فی كل اجراء اتخذته ضد ایران وان نجاحها النسبی كان حینما جلست علي طاولة واحدة مع ممثلی ایران واعتمدت لغة الاحترام فیما یتعلق بالموضوع النووی.

و وفقا لما أوردته وكالة الجمهورية الاسلامية للأنباء اضاف الرئیس روحانی فی مؤتمره الصحفی الاول بعد انتخابه من قبل الشعب لولایة ثانیة 'نحن لازلنا ننتظر برامج الادارة الامریكیة الجدیدة ونأمل بان تتمتع بشئ من الاستقرار الفكری ' فهؤلاء الذین یتشاورون مع الادارة الجدیدة انما یعملون علي حرفها و'نأمل ان تعمل هذه الادارة لما یضمن مصلحة شعبها ان لم تكن تفكر بمصلحة الاخرین'. 

واوضح ان السعودیة سبق وقدمت نحو 100 ملیار دولار لصدام ابان الحرب التی فرضها علي ایران وبعدها رأت نتیجة ذلك. الاقتدار لیس بالسلاح بل بالقوة الوطنیة التی جسدها شعبنا عند صنادیق الاقتراع . 

وقال ان ترامب شاهد بام عینه اقبال 45 ملیون ناخب علي صنادیق الاقتراع لكنه ذهب الي بلد لایعرف حتي مفهوم الانتخابات. 'نأمل ان تسمح السعودیة بان لایكون الحكم فیها وراثیا وان یعتمد شعبها نظام الانتخابات' 

واكد فی جانب اخر علی تحقیق الوعود التی قطعها خلال الحملة الانتخابیه مضیفا اننی 'ساكرس كل جهودی لتنفیذ وعودی فی الحكومة الجدیدة'.

واوضح 'نحن نخطط لكی تبلغ صادراتنا غیرالنفطیه الی الضعفین وعازمون علي توفیر 950 الف فرصة عمل كل عام مضیفا ان كل هذه البرامج یمكن تحقیقها بدعم الشعب.
وقال 'هدفنا هو اجتثاث جذور الفقر' داعیا الجمیع للمساعدة لتحقیق اهداف الحكومة وبرامجها.
واضاف 'اننی اناشد جمیع المنافسین ومن كل التیارات حتی المعارضین للتعاون معا من اجل البلاد والشعب'.

وردا علی سوال حول مواقف حكومه الرئیس الامیركی دونالد ترامب ضد وامكانیه اجراء حوار قال ان ایران وامیركا كان لدیهمامسیره متعرجه جدا مضیفا ان الامیركییین قد استفادوا من مختلف الموامرات ضد ایران من دون جدوی.

وقال ان امیركا ستنهزم دون شك اذا اختارت طریقا غیر الاحترام مع ایران.

وصرح ان الامیركیین اخطاوا فی سوریا والیمن والعراق وهم لایعرفون منطقتنا وان مشكله الامیركیین هی انهم لایعرفون المنطقه.


انتهي/

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: