وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۱۳:۵۸  - السَّبْت  ۲۰  ‫أکتوبر‬  ۲۰۱۸ 
رمز الخبر: ۱۲۰۵۹
تاریخ النشر:  ۱۳:۵۸  - السَّبْت  ۲۰  ‫أکتوبر‬  ۲۰۱۸ 
قائد مقر خاتم الانبياء للدفاع الجوي:
قال قائد مقر خاتم الانبياء (ص) للدفاع الجوي، ان أحدث اجهزة الرادارات العسكرية تصنع علي يد الكوادر الايرانية .
أحدث الرادارات العسكرية تصنع علي يد الكوادر الايرانية
طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء-وصرح العميد فرزاد اسماعيلي مساء امس في ملتقي للشهداء الجامعيين في محافظة همدان، ان الدفاع الجوي التابع لمقر خاتم الانبياء ، قام مؤخرا بصناعة رادار حديث بحيث ان كندا فشلت في تنفيذ هذا المشروع.

واضاف ان رادار 'جين دالي' تم تصنيعه علي يد الخبراء الشبان الايرانيين وبأقل من عشر كلفته ويبلغ مداه ثلاثة الاف كيلومترا .

وصرح العميد اسماعيلي ان الكيان الصهيوني اصيب بالرعب من تصنيع هذا الرادار، موضحا ان هذا الكيان المشؤوم يعد تهديدا دائما بالنسبة لنا ، رغم أن كل إسرائيل ليست بشئ يذكر امام قوة ايران.
 
 
 بيَّن قائد مقر خاتم الأنبياء (ص)للدفاع الجوي أن رد القوات الإيرانية المسلحة على تخرصات الأعداء سيكون قوياً ومزلزلاً، لافتاً إلى أن الخطاب الأخير الذي وجهه سماحة قائد الثورة الإسلامية إلى القوات المسلحة يعتبر بمثابة كلمة الفصل بالنسبة لهذه القوات.

أن العميد إسماعيلي صرح من مدينة همدان غرب البلاد أن العدو إذا ما حاول النظر بعين السوء إلى حدود الجمهورية الإسلامية، او قام بأية حماقة فإنه سيتلقى الرد المناسب على ذلك، لأن هذا ما ينتظره الشعب الإيراني منا كقوات مسلحة.

وأكد قائد مقر خاتم الأنبياء (ص) للدفاع الجوي أن قائد الثورة الإسلامية كان ومايزال دائم التوصية بالشعب ويؤكد على أن الأعداء لا يحترمون الحكومات والأنظمة المتزلزلة والضعيفة.

وذكر العميد إسماعيلي أن مقر خاتم الأنبياء (ص) للدفاع الجوي التابع لجيش الجمهورية الإسلامية الإيرانية إستطاع صناعة رادار كانت دول العالم قد فشلت في صناعته لعشر مرات متتالية، لافتاً إلى أن إسرائيل مثلت على الدوام وما تزال تهديداً للجمهورية الإسلامية، ورغم أنها لا تعدو لتكون شيئاً إلا أنه ينبغي الإحاطة بما يتم القيام به من إجراءات من قبل الكيان الصهيوني.

وفيما يتعلق بمزاعم قمة الرياض الأخيرة التي إتهمت إيران بأنها مصدر للإرهاب، أكد العميد إسماعيلي أن الجمهورية الإسلامية ليست مصدراً للإرهاب بقدر ما هي محارب له، لافتاً إلى أن سماء الجمهورية الإسلامية تعتبر من أكثر الأجواء أمناً في المنطقة.

وفيما يخص العقوبات التي فرضتها أمريكا على الشعب الإيراني قبيل الإنتخابات الأخيرة، ختم العميد إسماعيلي حديثه، قائلاً: ترى مالذي حدث قبل الإنتخابات الأخيرة كي يقوم الإستكبار بفرض عقوبات علينا؟، ترى هل حدث هذا نتيجة تجارب صاروخية قمنا بها مثلاً؟، إذاً فالأعداء كانوا يسعون لفرض عقوبات على الشعب لإجباره على عدم المشاركة في الإنتخابات.
 
 
 
المصدر: إرنا
انتهي/
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: