وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۱۲:۴۳  - الأَحَد  ۲۷  ‫مایو‬  ۲۰۱۸ 
Array
رمز الخبر: ۱۲۰۶۹
تاریخ النشر:  ۱۲:۴۳  - الأَحَد  ۲۷  ‫مایو‬  ۲۰۱۸ 
اعتبر امام صلاة الجمعة آية الله سيد أحمد خاتمي أن مسألة الاعتداء على سماحة الشيخ عيسى قاسم هو اعتداء على الاسلام المحمدي الأصيل، مشيرا إلى أن مصير نظامي آل خليفة وسعود هو إلى زوال وسيرمى بهم في مزابل التاريخ.
طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء-    أن خطيب وإمام صلاة الجمعة لهذا الأسبوع آية الله سيد أحمد خاتمي أثنى على المشاركة الواسعة للشعب الايراني في الانتخابات عبر نسبة مشاركة تجاوزت 73 بالمئة وقال:"نسبة المشاركة في الانتخابات في الدول الأوروبية والولايات المتحدة لا تتجاوز الخمسين بالمئة، وتدلّ نسبة المشاركة في الانتخابات الايرانية على الحكم الشعبي الاسلامي في إيران، ونحن نستند الى أصوات الشعب في الحكم في البلاد".

وتطرق خطيب صلاة الجمعة الى القضية البحرينية وما يتعرّض له آية الله سماحة الشيخ عيسى قاسم من ضغوطات واضطهاد، واعتبر أن مسألة الشيخ عيسى قاسم هي مسألة مواجهة مع الاسلام المحمدي الأصيل واعتبر حكام آل خليفة يمثلون الاسلام الأمريكي وليسوا ببحرينيين إنما جيء بهم من خارج البحرين، وإنهم يمكنون تستعد بريطانيا من التحكم بالشعب البحريني مرّة أخرى.

ودعا آية الله خاتمي عائلة آل خليفة الى وضع مصير الشاه نصب أعينهم، وأضاف:"مصير آل سعود وآل خليفة الزوال، وسيرمون في زبالة التاريخ".

كما وأشار خطيب صلاة الجمعة الى هجوم الحكومة السعودية على منطقة العامية في المنطقة الشرقية وقال:"يستمر النظام السعودي بهجومه على منطقة العوامية للأسبوع الثالث على التوالي ويضربونها بالصواريخ، فيما يرتب الرئيس الأمريكي على كتف النظام السعودي راضيّا عن جرائمهم".

ودان آية الله خاتمي سكوت المنظمات الدولية التى لا تحرك ساكنا أمام الهجمات التي يتعرض لها هؤلاء الأبرياء.

المصدر/ تسنیم

الكلمات الرئيسیة
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: