وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۱۶:۲۳  - الخميس  ۲۴  ‫مایو‬  ۲۰۱۸ 
Array
رمز الخبر: ۱۲۰۷۷
تاریخ النشر:  ۱۶:۲۳  - الخميس  ۲۴  ‫مایو‬  ۲۰۱۸ 
قال الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، إن هدف الإرهابيين هو إسقاط الدولة المصرية وإحداث فتنة بين المسلمين والأقباط، وتصدير صورة غير حقيقية بأن "الأقباط غير آمنين".
السيسي عقب هجوم المنيا: الهدف مما يحدث هو إسقاط الدولة المصرية
 طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء- وأضاف السيسي، في كلمته للشعب المصري، عقب الهجوم الإرهابي الذي استهدف حافلة تقل مسيحيين في محافظة المنيا في صعيد مصر، أن القوات المسلحة وجهت ضربة قوية حاليا لمعسكرات تنظيم "داعش" والإرهابيين الذين نفذوا هجوم المنيا صباح اليوم، قائلاً عقب اجتماع أمني "وأنا باكلمكم دلوقتي تم توجيه ضربة جامدة (قوية) جدا".

وحذر السيسي من أن الهدف من هجمات المتشددين هو إسقاط الدولة المصرية، مشيرا إلى أن هجوم اليوم الذي أوقع 24 مصابا أيضا لن يمر دون رد، متوعدا باستهداف أي معسكرات في الداخل أو الخارج يجري تدريب مسلحين فيها لضرب مصر.

وقال مخاطبا المصريين "رسالتهم إنهم يقولوا إن الدولة مش بتقوم بحمايتكم بالشكل الكافي".

وطالب بمعاقبة الدول التي تدعم الإرهاب دون مجاملة أو مصالحة، مضيفا أن هناك جهات تسعى لضرب الاقتصاد والسلام الاجتماعي في مصر.
 
 
 
المصدر: سبوتنیک
انتهی/
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: