وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۱۵:۰۱  - السَّبْت  ۲۳  ‫یونیه‬  ۲۰۱۸ 
رمز الخبر: ۱۲۰۷۸
تاریخ النشر:  ۱۵:۰۱  - السَّبْت  ۲۳  ‫یونیه‬  ۲۰۱۸ 
اكد الرئیس الایرانی حسن روحانی علي الاستفادة دوما من ارشادات علماء ومراجع الدین، وشدد علي ان الحكومة تبذل اقصي جهودها لخفض الفقر وزیادة الانتاج وفرص العمل، منوها الي ان هذا الامر سیمضی بوتیرة اسرع خلال فترة الحكومة القادمة.
الرئیس روحانی: الحكومة تبذل اقصي جهودها لخفض الفقر وزیادة الانتاج وفرص العمل
 طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء- جاء ذلك خلال لقاءات منفصلة اجراها رئیس الجمهوریة حسن روحانی مع عدد من مراجع الدین فی مدینة قم المقدسة یوم الخمیس وهم آیة الله ناصر مكارم شیرازی وآیة الله حسین وحید خراسانی وآیة الله لطف الله صافی كلبایكانی وآیة الله موسي شبیری زنجانی.

وفی هذه اللقاءات، اكد مراجع الدین ضرورة استمرار وتعزیز برامج الحكومة لازالة الفقر ودعم الشرائح الفقیرة وبذل المزید من الجدیة فی خدمة الشعب خاصة المحرومین وان یتم العمل فی تنفیذ البرامج والخطط بحیث تصبح المنجزات الاقتصادیة للحكومة وجمیع المؤسسات فی البلاد خاصة فی المجال الاقتصادی ملموسة اكثر فاكثر فی الحیاة الیومیة للمواطنین.

واكدوا علي ضرورة بذل المزید من الجهد فی خدمة الشعب، معتبرین تقدیم الخدمة للشعب من افضل العبادات.

كما تم التنویه الي برامج الحكومة فی مجال نشر المعارف الاسلامیة والتاكید علیها كما فی السابق وكذلك بذل الجهود لتقویة الاصرة بین المرجعیة والحوزات العلمیة وبین الحكومة.

واشار مراجع الدین الي المشاركة الشعبیة الواسعة والرائعة فی الانتخابات الاخیرة والتی ستكون لها تاثیرات كبیرة لدي شعوب المنطقة، مؤكدین علي ضرورة تثمین هذه المشاركة الباعثة علي الفخر والاعتزاز والتی ستكون مؤثرة بالتاكید فی تعزیز الامن والاستقرار فی البلاد.

كما جري التاكید علي الحوار والتحدث لیس فقط مع المسلمین بل مع شعوب العالم كله بالقول الحسن والكلم الطیب.

من جانبه وصف الرئیس روحانی المشاركة الشعبیة الواسعة فی الانتخابات الاخیرة بانها كانت باهرة ویمكن ان تصبح انموذجا لیس لدول المنطقة فقط بل للعالم كله، وقال ان هذه المشاركة هی مدعاة فخر واعتزاز للشعب الایرانی والجمهوریة الاسلامیة.

كما استعرض روحانی برامج الحكومة ومنجزاتها فی مختلف المجالات الاقتصادیة والسیاسیة والثقافیة واكد علي مواصلة تنفیذ المشاریع والاسراع بها، موجها الشكر والتقدیر للحوزات العلمیة ومراجع الدین الذین دعموا الحكومة فی جمیع المراحل والمصاعب.

وقدم عرضا لجهود الحكومة لخفض الفقر وتوفیر فرص العمل وزیادة الانتاج وبذل المزید من الاهتمام بالشرائح الفقیرة وذوی الدخل المحدود.

واكد الرئیس روحانی بان الحكومة بذلت كل جهودها لایجاد الاستقرار والهدوء فی مسار تحقیق الرخاء للشعب والازدهار للبلاد، منوها الي ان هذا الامر سیستمر بوتیرة اسرع خلال فترة الحكومة الثانیة عشرة (القادمة).

ولفت الي ان الحكومة كانت وستظل كل جهودها وانشطتها تصب فی مسار نشر الثقافة الدینیة والارتقاء بالقیم المعنویة فی المجتمع.

وقال الرئیس روحانی، ان الحوزات العلمیة خاصة الحوزة العلمیة فی قم ومراجع الدین، هم من اكبر الارصدة والثروات المعنویة والثقافیة للشعب والحكومة ولاشك اننا نعتبر ارشادات المراجع ممهدة للطریق.
 
 
 
 
المصدر: إرنا
انتهي/
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: