وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۰۰:۵۰  - الجُمُعَة  ۱۹  ‫أکتوبر‬  ۲۰۱۸ 
رمز الخبر: ۱۲۱۴۱
تاریخ النشر:  ۰۰:۵۰  - الجُمُعَة  ۱۹  ‫أکتوبر‬  ۲۰۱۸ 
في لقائه رئيس مكتب حماس لدي طهران؛
اكد المستشار الخاص لرئيس مجلس الشوري الاسلامي في الشؤون الدولية 'حسين امير عبد اللهيان'، في لقائه اليوم الاحد، رئيس مكتب حركة المقاومة الاسلامية حماس في طهران ، 'خالد القدومي' ان استقواء السعودية والبحرين بامريكا الترامبية لن يجدي نفعا لهما.
امير عبد اللهيان : استقواء السعودية بامريكا الترامبية لن يجدي نفعا لها
طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء- وقدم امير عبد اللهيان في هذا اللقاء رسالة تهنئة رئيس مجلس الشوري الاسلامي 'علي لاريجاني' بمناسبة انتخاب 'اسماعيل هنية' رئيسا للمكتب السياسي لحركة حماس؛ مؤكدا علي مواصلة دعم الجمهورية الاسلامية الايرانية الشامل للشعب الفلسطيني المظلوم.

وشدد المستشار الخاص لرئيس البرلمان الايراني علي وحدة الفصائل الفلسطينية والمقاومة لكونها رمزا لنجاح وانتصار الشعب الفلسطيني المظلوم والاعزل؛ مضيفا ان حزب الله وحماس والجهاد الاسلامي الفلسطينية سلبوا النوم من اعين الكيان الصهيوني.

وتطرق امير عبد اللهيان في اللقاء الي احداث البحرين الاخيرة قائلا، ان قيام حكومة ال خليفة بمحاصرة منزل الشيخ عيسي قاسم بمساندة السعودية والضوء الاخضر الامريكي سيزيد من تعقيد الازمة الداخلية في البحرين؛ كما ان عمليات القمع السعودية اشتدت ضد الشعب اليمني.

وفيما اشار الي الاجراءات المشبوهة للكيان الصهيوني في ظل وعي الشعوب وبعض التيارات؛ اكد امير عبد اللهيان ان مشروع التطبيع في العلاقات العربية – الاسرائيلية لن يتحقق والقدس ستبقي قبلة المسلمين الاولي.

واردف المسؤول الايراني قائلا ان المحاولات الرامية الي تاسيس تحالف مزيف في المنطقة تاتي في سياق وضع القضية الفلسطينية والقدس الشريف ادراج النسيان؛ مؤكدا علي ان فلسطين ستظل القضية الاولي في العالم الاسلامي .

من جانبه، قال رئيس مكتب حماس في طهران، ان الحركة لم تتراجع عن مبادئها السابقة من خلال الوثيقة الجديدة التي افصحت بها؛ مضيفا ان حماس وفي هذه الوثيقة الجديدة اعربت عن مواقفها بكل شفافية واكدت التزامها بمبادئها المدرجة في الويقة السابقة بما فيها الدفاع عن سلامة الاراضي الفلسطينية من البحر الي النهر ، وعدم الاعتراف بالكيان الصهيوني والتاكيد علي ان القدس هي قبلة المسلمين الاولي وعودة جميع المشردين والمهاجرين الفلسطينيين.

وفي معرض تعليقه علي زياره ترامب الي الرياض، قال ان نتائج هذه الزيارة كانت واضحة تماما وهي دليل علي وجود الفوضي في المجتمع الدولي وافتقاره للعدالة.

و وصف القدومي اقامة المؤتمر الدولي السادس للدفاع عن الانتفاضة الفلسطينية في طهران برعاية خاصة وحضور سماحة قائد الثورة الاسلامية بانه مؤشر علي اهتمام الجمهورية الاسلامية الايرانية الخاص بدعم القضية الفلسطينية.
 
 
 
المصدر: إرنا
انتهی/
انتهي 
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: