وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۰۴:۱۰  - السَّبْت  ۱۷  ‫نوفمبر‬  ۲۰۱۸ 
رمز الخبر: ۱۲۱۸۰
تاریخ النشر:  ۰۴:۱۰  - السَّبْت  ۱۷  ‫نوفمبر‬  ۲۰۱۸ 
كد رئيس السلطة القضائية آية الله آملي لاريجاني إن علي جميع المسؤولين أن يقدروا المشاركة الجماهيرية الحماسية والواسعة في الإنتخابات الرئاسية والبلدية الأخيرة.
رئيس السلطة القضائية: علي المسؤولين أن يقدروا المشاركة الجماهيرية الواسعة
طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء- وفي تصريح أعرب آية الله آملي لاريجاني عن تقديره للمشاركة الجماهيرية الواسعة والملحمية في الإنتخابات والتي بلغت أكثر من 70 بالمائة مشيراً إن أهم ما ميز هذه الملحمة هو المحافظة علي الأمن وإظهار القوة والتلاحم الوطني داعياً جميع المسؤولين إلي الإشادة بهذه المشاركة من قبل الجماهير التي أظهرت فهماً وإدراكاً عميقاً رغم المشاكل الإقتصادية والمعيشية والدعاية المغرضة للأعداء.

وفي موضوع آخر أشار آية الله آملي لاريجاني إلي زيارة الرئيس الأمريكي ترامب إلي المنطقة وقال لقد لاحظ الجميع زيارة ترامب إلي بلد تلطخت أيادي حكامه بدماء الأبرياء في اليمن.

وقال: إن هذه الخطوة تدفعنا إلي التنديد بما يسمي بحقوق الإنسان الأمريكية التي لا تستخدم إلا كأداة في يد الدول المتسلطة مشيراً إلي أنها جاءت من أجل تقديم الدعم للممارسات اللا إنسانية التي تقوم بها السعودية وتقوية الكيان الصهيوني وزيادة معدلات التخوف من إيران.

ولفت إلي أن المؤامرات تحيطنا من كل جانب مشيراً إلي أن الأمريكيين يأتون من أقصي نقطة في العالم للرقص مع قادة دول لم يشهدوا هم وأجدادهم عملية إنتخابية واحدة ويتهمون إيران بأنها داعمة للإرهاب فيما هم ليسوا سوي داعمو الإرهاب وصانعوه.

وقال آية الله آملي لاريجاني إن الخطاب الذي رفعه النظام الإسلامي منذ البداية هو الدفاع عن المستضعفين مشيراً إلي أن الشعب البحريني يجاهد من أجل الحصول علي حقه في إبداء الرأي فيما تمنعه السلطات الحاكمة فهل هذا هو الدفاع عن حقوق الإنسان.

وأشار إلي أن هؤلاء ارتكبوا أبشع الجرائم بحق العالم المجاهد آية الله عيسي قاسم وحاصروا الناس في البحرين فهل هذه هي حقوق الإنسان التي تدعو إليها أمريكا وأوروبا.

وشدد علي أن إيران وفي ظل الإضطرابات التي تشهدها المنطقة تعيش حالة من الأمن والإستقرار وقال: ماذا تتوقعون من خلال الضغوطات التي تمارسونها أن تتخلي إيران عن برنامجها الصاروخي.

وقال: عندما تعقد صفقات تسليح بـ 400 مليار دولار فهل ستتخلي إيران عن برنامجها الدفاعي مشيراً إلي إن إيران لن تتوقف لحظة عن تطوير قدراتها الدفاعية وهذا هو ما يريده الشعب والمسؤولون وقائد الثورة ألإسلامية.
 
 
المصدر: إرنا
إنتهي/
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: