وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۰۷:۲۵  - الأربعاء  ۱۷  ‫أکتوبر‬  ۲۰۱۸ 
رمز الخبر: ۱۲۱۹۷
تاریخ النشر:  ۰۷:۲۵  - الأربعاء  ۱۷  ‫أکتوبر‬  ۲۰۱۸ 
قدّم رجل مسلم شكوى بحق ثالث أكبر سلسلة بيتزا في الولايات المتحدة، مطالبا إياها بتعويض قدره 100 مليون دولار.
طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء- جاءت الشكوى، التي قدمها محمد بازي ،نظير تقديم بيتزا له على اعتبار أنها "حلال"، لكنها كانت تحتوي على بيبروني من لحم الخنزير.

وقالت صحيفة "ديلي تيليغراف" إن بازي طلب شطيرتين من البيتزا "حلال" من أحد فروع السلسلة الشهيرة، بمدينة ديربورن بولاية ميشيغان الأمريكية.

وقالت الصحيفة، في التقرير الذي ترجمته "عربي21"، إن علب البيتزا التي وصلت بازي حملت إشارة حلال، لكنها لم تكن كذلك؛ إذ إنها احتوت على لحم خنزير، المحرم أكله في الإسلام.

وأوضح بازي في دعواه تفاصيل ما جرى معه، حيث اكتشف وزوجته خلال تناولهما البيتزا أنهما كانا يأكلان بيبروني من لحم الخنزير.

ولأنه عمل سابقا في مطعم بيتزا ولديه خبرة، فقد اكتشف أنه بيبروني من لحم الخنزير وليس من لحم آخر. كما استطاعت زوجته التي تحولت من الكاثوليكية إلى الإسلام تمييز الطعم.

وعلى إثر ما حدث، تشير الصحيفة إلى أن الزوجين أصيبا بالغثيان، وبعد عدة أيام قدما شكوى لدى الشرطة.

وشرع محامي بازي، ماجد مغني، في البدء بالإجراءات القانونية عشية شهر رمضان، حتى لا يتعرض المسلمون في تلك المدينة للخطأ ذاته.

وقال مغني إن "الأمر مزعج. بازي يريد أن يعرف الجميع بشأن هذا الأمر".

وأضاف: "سيكون خداعا أن يشتري المسلمون في ديربورن بيتزا من ليتل سيزرز، ثم يكتشفوا أن ما تناولوه كان لحم خنزير، خصوصا في شهر رمضان".

بدورها، قالت متحدثة باسم سلسلة المطاعم إنه لا يوجد أساس قانوني للشكوى.

وتابعت: "السلسلة تعتز بالعملاء من جميع الأديان والثقافات، والمجتمعات التي نقدم الخدمة لها مهمة جدا بالنسبة لنا. وفي الوقت الذي لا نستطيع التعليق فيه على هذا التقاضي، فنحن نأخذ الدعوى بشكل جدي".

المصدر : عربي 21

الكلمات الرئيسیة
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: