وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۰۴:۵۵  - الأَحَد  ۲۱  ‫أبریل‬  ۲۰۱۹ 
رمز الخبر: ۱۲۹۲۱
تاریخ النشر:  ۰۹:۲۵  - السَّبْت  ۲۴  ‫یونیه‬  ۲۰۱۷ 
فجر انتحاري نفسه بعد اشتباكات وقعت بينه وبين الأمن السعودي قرب الحرم المكي، ما أدى إلى وقوع 11 جريحاً بينهم 5 من رجال الأمن.

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباءو كشف المتحدث الأمني لوزارة الداخلية السعودية، منصور التركي، أن قوات الأمن أحبطت عملاً إرهابياً كان يستهدف أمن المسجد الحرام ومرتاديه.

وبحسب بيان الداخلية السعودية فقد خططت للعملية مجموعة إرهابية تمركزت في ثلاثة مواقع، أحدها في محافظة جدة، والآخران بمكة المكرمة.

وأحبطت العملية الأولى في مكة بحي العسيلة، فيما أحبطت الثانية بحي أجياد المصافي الواقع داخل محيط المنطقة المركزية للمسجد الحرام.

واضاف البيان ان "الانتحاري الذي كان مختبئاً في أحد منازل حي أجياد بادر بإطلاق النار على أجهزة الأمن، رافضاً التجاوب مع دعوات الأمن بتسليم نفسه ومن ثم قام بتفجير نفسه".

وأصيب إثر هذه الحادثة 6 وافدين إلى جانب إصابات خفيفة لحقت بخمسة من رجال الأمن.

وقال البيان إن قوات الأمن قبضت على 5 من المتهمين، بينهم امرأة، ويجري التحقيق معهم حالياً.‎

 

 

انتهی/

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: