وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۰۰:۳۰  - الخميس  ۲۵  ‫أبریل‬  ۲۰۱۹ 
رمز الخبر: ۱۳۰۱۷
تاریخ النشر:  ۱۰:۰۳  - الخميس  ۲۹  ‫یونیه‬  ۲۰۱۷ 
اكد وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف بان اي هجوم اميركي علي سوريا بذرائع خاوية من شانه ان يؤدي الي تقوية التنظيم الارهابي داعش في المنطقة مرة اخري.

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء- وخلال لقائه نظيره الايطالي انجلينو الفانو في روما الاربعاء، اشار ظريف الي المستوي الجيد للعلاقات بين البلدين، معتبرا تبادل زيارات الوفود الاقتصادية والمصرفية من شانه ان يؤدي الي تعزيز وترسيخ العلاقات الثنائية.


ونوه وزير الخارجية الايراني الي تطورات المنطقة وقال، ان ايطاليا يمكنها الاستفادة من طاقاتها في مسار خفض حدة التوتر بين دول المنطقة.

واعتبر اي هجوم علي سوريا من جانب اميركا بذرائع خاوية بانه سيؤدي الي تقوية داعش في المنطقة مرة اخري.


من جانبه اكد وزير الخارجية الايطالي انجلينو الفانو، بان الاتفاق النووي يؤدي الي الاستقرار الاقليمي والدولي، واعلن دعمه له، لافتا الي التقرير الاخير للوكالة الدولية للطاقة الذرية الذي اثبت التزام طهران بتنفيذ تعهداتها تجاه الاتفاق.


واشار الفانو الي الحادث الارهابي الاخير في طهران، مؤكدا ضرورة التصدي للارهاب والتطرف.


ونوه الي الرؤية الايجابية للشركات الايطالية تجاه ايران واضاف، ان ايطاليا تسعي لتطوير علاقاتها الثنائية مع ايران.


والتقي وزير الخارجية الايراني كذلك رئيس الوزراء الايطالي باولو جنتيلوني، وبحث معه سبل تعزيز العلاقات الثنائية وترسيخها، إضافة الي تبادل وجهات النظر بشأن القضايا الاقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك بين طهران وروما.


وخلال اللقاء، قدم رئيس الوزراء الايطالي التعازي الي وزير الخارجية الايراني بضحايا الحوادث الارهابية الاخيرة في ايران.


من جانبه، أبدي ظريف رغبة طهران بتطوير التعاون الاقتصادي والتجاري مع روما.


وكان ظريف قد وصل فجر الاربعاء الي روما قادما من برلين، تلبية لدعوة من الحكومة الايطالية، وفي اولي فقرات زيارته، شارك في اجتماع مجلس العلاقات الخارجية الاوروبي (ECFR) والذي عقد خلف الابواب المغلقة، وشارك فيه العديد من الشخصيات السياسية والتجارية الايطالية.

 

المصدر: المصدر: إرنا
انتهي/ 

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: