وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۲۱:۱۴  - الجُمُعَة  ۲۰  ‫أبریل‬  ۲۰۱۸ 
رمز الخبر: ۱۴۰۱۴
تاریخ النشر:  ۲۱:۱۴  - الجُمُعَة  ۲۰  ‫أبریل‬  ۲۰۱۸ 
ستحصل القوة الجوية الروسية على ثلاثة أنواع جديدة من وسائل التدمير صممتها شركة TMMC للأسلحة التكتيكية وذلك قبل نهاية هذا العام.

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء-من هذه الأسلحة الجديدة قنبلة KAB-250 الجوية المزودة برأس التوجيه الذاتي الذي يعمل بجهاز الليزر وصاروخ X-38 المزود برأس التوجيه الحراري وقنبلة "غروم-2" القابلة للتحكم .

أبلغ المدير العام لشركة TMMC بوريس أبنوسوف هذا الخبر على هامش معرض ماكس الفضائي الجوي لعام 2017. أشار أبنوسوف إلى أن شركته هي الأولى في روسيا بدأت باستيعاب هذه التقنيات التي تعتبر مهمة جدا لتوجيه ضربات نوعية في سبيل تعريض المدنيين لأقل ضرر ممكن.

تقدمت شركة TMMC إلى معرض ماكس لهذا العام بأسرة من ذخائر "غروم" للمرة الأولى. صممت هذه الذخائر على أساس صاروخ X-38 الموجه المتعدد الأغراض. "غروم-1" عبارة عن صاروخ موجه و"غروم-2" قنبلة شراعية موجهة ركب قسم إضافي متشظ وشديد الانفجار فيه بدلا من محرك صاروخي. يساوي وزن هذين النوعين من الذخيرة 522 كيلوغراما مع العلم بأن القسم القتالي لـ"غروم-1" يزن 250 كيلوغراما بينما يزن القسم القتالي لـ"غروم-2" نحو 380 كيلوغراما. يعتمد نظام التوجيه لهذه الأسلحة على مبدأ القصور الذاتي مع تصحيح مسارها بواسطة أقمار صناعية خاصة بالملاحة الفضائية. كما صممت الشركة نماذج مخصصة للتصدير من هذه الذخائر.

 

 

المصدر: روسیا الیوم

انتهی/

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: