وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۱۱:۴۰  - الجُمُعَة  ۲۰  ‫أبریل‬  ۲۰۱۸ 
رمز الخبر: ۱۴۰۲۴
تاریخ النشر:  ۱۱:۴۰  - الجُمُعَة  ۲۰  ‫أبریل‬  ۲۰۱۸ 
مراسل الميادين في البقاع اللبناني يفيد بأن 800 عائلة سورية ستغادر هذا الأسبوع مخيمات النازحين في عرسال باتجاه القلمون الغربي ضمن التسوية التي ترعاها المقاومة، ويوضح أن نحو 3 آلاف شخص بينهم 350 مسلحاً من سرايا أهل الشام سيغادرون المخيمات باتجاه الرحيبة بالقلمون.

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء-يأتي ذلك بعدما أحكم الجيش اللبناني الأحد السيطرة على تلّتين استراتيجيتين في جرود رأس بعلبك، في إطار تضييق الخناق على مراكز داعش في الجرود دون حصول أي اشتباك معهم.

أفاد مراسل الميادين في البقاع اللبناني بأن 800 عائلة سورية ستغادر خلال هذا الأسبوع مخيمات النازحين في بلدة عرسال باتجاه بلدات القلمون الغربي.

وأوضح مراسلنا أن مغادرة العائلات تأتي ضمن التسويات التي ترعاها المقاومة لأهالي تلك البلدات، موضحاً أن نحو ثلاثة آلاف شخص بينهم 350 مسلحاً من سرايا أهل الشام سيغادرون مخيمات عرسال باتجاه الرحيبة بالقلمون الشرقي ضمن تسوية تضمنها المقاومة.

 وكان مراسل الميادين نت أفاد بأن الجيش اللبناني استعاد اليوم الأحد السيطرة على تلتين استراتيجيتين في جرود رأس بعلبك، في إطار تضييق الخناق على مراكز داعش في الجرود دون حصول أي اشتباك معهم.

هذا وتمركزت وحدات من الجيش على تلال ضليل الأقرع، دوار النجاصة وقلعة الزنار من ناحية جرود منطقة عرسال، استكمالاً لانتشار هذه الوحدات في إحكام الطوق على مجموعات تابعة لداعش.

كما واصلت مدفعية الجيش استهداف مراكز التنظيم في جرود منطقتي رأس بعلبك والقاع، حيث دمّرت عدداً من تحصيناته، وأوقعت إصابات مؤكّدة في صفوف عناصر داعش.

 

انتهی/

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: