وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۱۲:۱۲  - الخميس  ۲۳  ‫مایو‬  ۲۰۱۹ 
رمز الخبر: ۱۴۶۱۹
تاریخ النشر:  ۰۹:۴۱  - الثلاثاء  ۲۹  ‫أغسطس‬  ۲۰۱۷ 
أكد لقاء الأحزاب والقوى والشخصيات الوطنية اللبنانية أن الانتصار الكبير بتحرير الجرود السورية واللبنانية من رجس الجماعات الإرهابية التكفيرية شكل ضربة قاضية للمشروع الأمريكي الصهيوني الذي عمل على منع تعزيز العلاقات بين سورية ولبنان.

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء-وشدد اللقاء في بيان اليوم على أن ما حدث يشكل نصرا كبيرا وعزيزا لسورية والمقاومة وللجيش اللبناني وترسيخا للمعادلة الذهبية التي تحولت إلى معادلة رباعية بمشاركة الجيش العربي السوري.

وأوضح اللقاء أن هذا الانتصار الاستراتيجي إنما يأتي تتويجا للانتصارات الميدانية المهمة التي أنجزها الجيش العربي السوري ومحور المقاومة في سورية والتي شكلت الأساس في إحباط المخطط الأميركي الصهيوني الرجعي العربي والتي جعلت سورية والمقاومة تقترب من تحقيق النصر الحاسم والنهائي على قوى الإرهاب والدول الداعمة لهم وتعزيز خيارها الوطني والقومي المقاوم وإسقاط أحلام ورهانات القوى المرتبطة بالمشروع الامريكي الصهيوني.

 

 

المصدر: سانا

انتهی/

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: