وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۰۷:۲۹  - الاثنين  ۱۰  ‫دیسمبر‬  ۲۰۱۸ 
رمز الخبر: ۱۴۷۳۷
تاریخ النشر:  ۰۸:۲۰  - الأَحَد  ۰۳  ‫ستمبر‬  ۲۰۱۷ 
اكد ممثل الولي الفقيه ورئيس بعثة الحجاج الايرانيين حجة الاسلام سيد علي قاضي عسكر باننا مازلنا في عزاء شهداء مني وان متابعة ملف قضيتهم مستمرة وتم وضع الوثائق تحت تصرف لجنة التحقيق من اجل استيفاء حقوق ذويهم.

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء- وفي كلمة له القاها مساء السبت خلال مراسم اقيمت في خيمة بعثة سماحة قائد الثورة الاسلامية تكريما لذكري شهداء حادثة مني التي وقعت قبل عامين، اعرب قاضي عسكر عن امله بان تصل المتابعات الجارية في هذا الخصوص الي النتيجة اللازمة علي وجه السرعة.

واوضح بانه ورئيس منظمة الحج والزيارة الايرانية حميد محمدي قد تابعا القضية خلال موسم الحج هذا خلال لقاءاتهما مع المسؤولين السعوديين المعنيين وان هذه المتابعات ستستمر من اجل استيفاء حقوق ذوي الشهداء.

ونوه ممثل الولي الفقيه ورئيس بعثة الحج الايرانية الي مسالة تحديد هوية 11 شهيدا ايرانيا من شهداء مني لم يتم لغاية الان الكشف عن هويتهم وقال، ان عددا من ذوي هؤلاء الشهداء حضروا خلال موسم الحج هذا لاعطاء اختبار الـ 'دي ان اي' ونامل من خلال الكشف عن هوية هؤلاء الشهداء تحديد اماكن دفنهم.

وفي جانب اخرذکر وکالة إرنا ان قاضي عسكر نوه الي استشهاد محسن حججي علي يد الدواعش قرب الحدود السورية العراقية، معتبرا استشهاده ورقة لامعة اخري من ملاحم الشعب الايراني في طريق الدفاع عن الاسلام والقرآن وايران.

واضاف، ان الشعب الايراني لا يخشي الاستشهاد واينما شعر بان الاسلام في خطر بادر هؤلاء الاعزة للتضحية بارواحهم.

 

 

انتهي/

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: