وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۰۷:۲۰  - الأَحَد  ۲۲  ‫یولیو‬  ۲۰۱۸ 
رمز الخبر: ۱۴۸۱۴
تاریخ النشر:  ۰۷:۲۰  - الأَحَد  ۲۲  ‫یولیو‬  ۲۰۱۸ 
هو من بلدة حلبا العكارية، شمالي لبنان،ومن بوّابة شغفه وخبرته في الأحجار الكريمة أنجز مسبحة فريدة من نوعها في العالم ،اليكم التفاصيل ...

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء- رفع الأشقر من مستوى التحدّي بإنجاز مسبحة من الكوربى المسكي (الألماني) (باللون الأصفر، سعياً للدخول في موسوعة «غينيس» للأرقام القياسية، بحيث يبلغ تعداد حبّات سبحته 101 حبة بحجم كرة البلياردو، ووزنها 17325 غراماً، وطولها 3500 سنتم. وهي، وفق الأبحاث التي أجراها الأشقر، أكبر وأثقل مسبحة من هذا النوع في العالم..

مع الإشارة إلى أنه كان قد أنجز مسبحتين من النوع ذاته، باللونين الأصفر والأحمر وبحبّات كبيرة عددها 33 حبّة في كل مسبحة، ليبلغ وزن المسبحة الواحدة نحو 6 كلغ.

و«فخر صناعة» فريد الأشقر كان دفعه إلى التواصل مع المسؤولين عن موسوعة «غينيس» سابقاً، فأكّدوا له أن «المسبحة» هي، بالفعل، الأكبر والأثقل وزناً في العالم.

لكن أمله خاب لأن «لا فصيلة للمسابح لدينا»، واعدين بالتواصل معه فور إدخال هذا النوع من العمل الحرفي في الموسوعة. وفي الانتظار، تبقى «غينيس» حلم «صانع المسابح» العكّاري.

وتجدر الإشارة إلى أن الشغف والهواية اللذين ورثهما عن والده مكّناه من إنجاز سبحات كثيرة بألوان وأحجام مختلفة، فقرّر تحويل الهواية إلى صنعة.

افتتح محله عام 2004، وسريعاً ذاعت شهرته كأبرز الحرفيّين في هذا المجال.

يستورد المواد الأولية من تجار في رومانيا وبريطانيا وألمانيا وفرنسا وغيرها. وفي محلّه سبحات بأشكال وأحجام وأنواع متعدّدة (عاج، عنبر، مسكي، مرجان،..)، إلى جانب تحف مصنوعة من العاج.

لكن، تبقى أبرزها المسبحة التي استغرق إنجازها سنوات ويطمح إلى أن تحمل شهرته إلى العالمية.

والمسبحة مصنوعة من حجر الكوربى المسكي الألماني، وهي الأطول في العالم والأكثر وزناً، بحسب الأشقر.

المصدر : البيان

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: