وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۱۵:۱۶  - الأربعاء  ۱۹  ‫ستمبر‬  ۲۰۱۸ 
رمز الخبر: ۱۴۹۲۰
تاریخ النشر:  ۱۵:۱۶  - الأربعاء  ۱۹  ‫ستمبر‬  ۲۰۱۸ 
صرح الرئيس حسن روحاني خلال لقاء مع نظيره الفنزويلي، نيكولاس مادورو، قائلا: ليس لدينا أدنى شك بان الأساليب الجديدة للحكومة الامريكية لا يمكنها أن تستمر على المدى البعيد، لافتا الى أن كسر شوكة الارهاب سيحد من التدخل الاجنبي في المنطقة.

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء-أن الرئيس روحاني التقى نظيره الفنزويلي في العاصمة الكازاخستانية، آستانا، صباح اليوم الأحد، حيث أكد روحاني على الوحدة وتعزيز التعاون بين البلدان المستقلة.

وأشار روحاني الى ملف الارهاب على الصعيد العالمي قائلا: إن البلدان التي تحارب الارهاب في المنطقة قد حققت انجازات هامة، وقد أصبحت ظروف الارهابيين في العراق وسوريا صعبة جدا حاليا، وبكسر شوكة الارهاب، سوف تتراجع مجالات تدخل الاجانب في المنطقة.

واعتبر روحاني حسب ماافادت به وکالة تسنیم، أن استمرار المفاوضات بين البلدان المصدرة للنفط أمر ضروري، وقال: إن مساعي الدول الأعضاء في منظمة اوبك والدول الغير الأعضاء، بصورة خاصة فنزويلا من أجل خفض سقف الانتاج وتثبيت أسعار النفط كان له تأثيرات إيجابية، ومن الضروري أن تستمر هذه الجهود.

ومن جانبه طالب نيكولاس مادورو في هذا اللقاء بتعزيز العلاقات بين طهران وكراكاس وقال: إن تشكيل لجنة مشتركة سيكون أرضية مناسبة من أجل دراسة الفرص الجديدة وتعزيز التعاون بين البلدين.

وحول تثبيت أسعار النفط قال: نحن نحاول الوصول بالنفط الى سعر مناسب عن طريق اقامة اجتماع حتى نهاية العام الجاري بمشاركة قادة الدول الأعضاء وغير الأعضاء في أوبك.

واختتم بالاشارة الضغوط الأمريكية على بلاده وقائلا: أن الشعب الفنزويلي وبصورة خاصة خلال الأشهر الستة الاخيرة يشهد هجوما وتدخلا امريكيا، ولكننا سنصمد بوجه هذه الضغوط بالمحافظة على وحدتنا.

انتهى/

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: