وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۰۱:۰۴  - الأَحَد  ۲۳  ‫ستمبر‬  ۲۰۱۸ 
رمز الخبر: ۱۴۹۲۷
تاریخ النشر:  ۰۱:۰۴  - الأَحَد  ۲۳  ‫ستمبر‬  ۲۰۱۸ 
أكد خبراء وكالة "ناسا" الأمريكية (الإدارة الوطنية للملاحة الجوية والفضاء) أن ثوران بركان هائل قد يؤدي إلى عواقب أكثر مأساوية من تلك التي قد يسفر عنها سقوط نيزك على الكرة الأرضية.

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء- وبحسب الخبراء، فإن نحو 20 بركانا هائلا، قد تثور في أي لحظة من اللحظات، توجد في الوقت الحالي في الكرة الأرضية، وإن بركان "يلوستون" الواقع في ولاية وايومنغ الأمريكية هو الأخطر بينها.

وأضاف الخبراء أن ثوران مثل هذا البركان قد يسفر عن حلول "الشتاء البركاني" الذي قد يودي بحياة ملايين الناس.

وأكدت "ناسا" أن خبراءها يعملون في الوقت الحالي على إعداد خطة خاصة بالحيلولة دون ثوران بركان "يلوستون"، حيث يدرسون إمكانية زيادة حجم المياه في نبع مياه دافئة بفوهة البركان من أجل "تبريده".

المصدر: نوفوستي

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: