وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۱۲:۴۴  - الجُمُعَة  ۲۰  ‫یولیو‬  ۲۰۱۸ 
رمز الخبر: ۱۵۰۸۶
تاریخ النشر:  ۱۲:۴۴  - الجُمُعَة  ۲۰  ‫یولیو‬  ۲۰۱۸ 
شهدت مدينة نيويورك اليوم مؤتمران عن العلاقة بين "أمريكا والعالم الإسلامي"، أحدهما برعاية قطرية والآخر برعاية الدول المقاطعة لقطر، على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة.

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء-ونظمت "رابطة العالم الإسلامي"، التي تتخذ من السعودية مقرا لها، مؤتمر "التواصل الحضاري بين الولايات المتحدة والعالم الإسلامي"، وشارك فيه 450 عالما ومفكرا يمثلون 56 دولة وكبرى المؤسسات الفكرية والثقافية الإسلامية والأمريكية، حسب "وكالة الأنباء السعودية" الرسمية.

وقال الأمين العام لرابطة العالم الإسلامي الشيخ السعودي محمد بن عبدالكريم العيسى خلال المؤتمر إن "التواصل الحضاري بين العالم الإسلامي والولايات المتحدة له تاريخ ممتد في التبادل والتعاون الإنساني والمعرفي والاقتصادي والسياسي"، مضيفا أن "هذه العلاقة الحضارية المتميزة كشفت الخطأ الفادح لنظرية صدام الحضارات المبنية على إثارة نعرة الكراهية والعنصرية ونصب حواجز وهمية".

من جهتها ذكرت وزارة الخارجية القطرية على حسابها في "تويتر" أن أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني "شمل برعايته افتتاح منتدى أمريكا والعالم الإسلامي داخل فندق كونراد في مدينة نيويورك"، مشيرة إلى أن المنتدى يناقش "فرص تعزيز التعاون بين العالم الإسلامي والولايات المتحدة".

وأكد وزير خارجية قطر الشيخ محمد بن عبدالرحمن آل ثاني، في كلمته خلال الافتتاح، أن عقد المنتدى في هذا الوقت "يكتسب أهمية خاصة بسبب زيادة حدة النزاعات والانقسامات السياسية والأيدلوجية التي أدت إلى عدم الاستقرار في العديد من مناطق العالم".

 

 

 

المصدر: روسیا الیوم

انتهی/

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: