وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۱۵:۲۷  - الجُمُعَة  ۲۰  ‫یولیو‬  ۲۰۱۸ 
رمز الخبر: ۱۵۲۸۱
تاریخ النشر:  ۱۵:۲۷  - الجُمُعَة  ۲۰  ‫یولیو‬  ۲۰۱۸ 
هدد الرئيس التركي بالرد عسكريا في شمال العراق بحال تهددت مصالح بلاده جراء الاستفتاء الحاصل في إقليم كردستان.

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء-هدد الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، بالرد عسكريا في شمال العراق بحال تهددت مصالح بلاده جراء الاستفتاء الحاصل في إقليم كردستان، قائلا إنه قد يكرر تجربة تدخل القوات التركية في شمال سوريا التي قال إنه لن يسمح بقيام "دويلة" فيها تخضع لسيطرة قوى كردية.

وقال أردوغان، في كلمة له الاثنين، إن منطقة شمال العراق تعيش فيها جماعات عربية وكلدانية وأيزيدية وتركمانية ولديها حقوق "ولا يجب أن تكون تحت سيطرة مجموعة واحدة تمارس مظالم جديدة" على حد تعبيره.

وأضاف أردوغان: "الاستفتاء غير القانوني وغير الدستوري في العراق نعتبره غير شرعي ولم يتم أصلا، ونقول إن وحدة العراق مهمة... قواتنا المسلحة على الحدود تقوم بما يجب، وقواتنا الجوية مستعدة والإيرانيون يقومون بما يجب.. خلال هذا الأسبوع سنتخذ تدابير سنكشف عنها وسنغلق المعابر فكيف ستتمكن إدارة شمال العراق من بيع ونقل النفط؟"

وتطرق الرئيس التركي إلى احتمال امتداد المشروع الكردي نحو شمال سوريا قائلا: "دولة في شمال سوريا تديرها وحدات حماية الشعب (الكردية) أو حزب الاتحاد الديمقراطي الكردي أضغاث أحلام لا يمكن أن تتحقق."

واعتبر أردوغان أن إسرائيل "هي الدولة الوحيدة التي تدعم ما يحدث في شمال العراق" مضيفا: "هذه الأمور بالنسبة إلينا مسألة حياة أو موت ولن نقبل بكيان آخر على حدودنا مع سوريا وقد نتدخل بأي لحظة وأي تهديد قد يأتينا من سوريا أو العراق فإننا سنرد عليه بكل الخيارات المطروحة... اذا استدعى الأمر سنقوم في شمال العراق بما فعلناه في سوريا عندما طهرنا مارع وجرابلس."

انتهی/

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: