وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۱۹:۱۷  - الثلاثاء  ۱۳  ‫نوفمبر‬  ۲۰۱۸ 
رمز الخبر: ۱۵۷۳۲
تاریخ النشر:  ۱۹:۱۷  - الثلاثاء  ۱۳  ‫نوفمبر‬  ۲۰۱۸ 
الزعيم المحافظ الشاب سيباستيان كورتز يفوز بالانتخابات التشريعية في النمسا، بحسب النتائج الأولية، ويقول أمام أنصاره "أنا مستعد لمنصب المستشار مضيفاً أمام أنصاره "أقبل هذه المسؤولية بتواضع كبير".

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء-فاز الزعيم المحافظ الشاب سيباستيان كورتز (31 عاماً) الأحد بالانتخابات التشريعية في النمسا، حسب ما أفادت أولى التقديرات بعيد اقفال مكاتب الاقتراع، ما يشير إلى احتمال عودة اليمين لتسلم المستشارية ضمن تحالف محتمل مع اليمين القومي.

وكان كورتز تسبب بالدعوة إلى اجراء هذه الانتخابات المبكرة، واضعاً بذلك حداً لعشر سنين من حكم ائتلاف عريض مع الاشتراكيين الديموقراطيين برئاسة المستشار كريستيان كيرن.

وحصل حزب كورتز المسيحي الديموقراطي على 31,7% من الأصوات متقدماً على حزب الحرية اليميني المتطرف (25,9%) الذي يبدو أن زعيمه هانس كريستيان شتراخه سيكون في موقع يتيح له ان يكون صانع الملوك، في وقتٍ نال فيه الحزب الاشتراكي الديموقراطي برئاسة كيرن 27% حسب التقديرات التي أعلنتها شبكة التلفزيون الحكومية "او ار اف" بعد إقفال مكاتب الاقتراع.

وكان الاشتراكيون الديموقراطيون حلوا في الطليعة خلال الانتخابات التشريعية الاخيرة التي جرت عام 2013.

وبما ان كورتز لم يستبعد اي خيار، فان قيام ائتلاف بين حزبه المسيحي الديموقراطي وحزب الحرية اليميني المتطرف يبدو الاحتمال الأكثر ترجيحاً.

وبعيد فوزه، قال كورتز إنه مستعد لمنصب المستشار، مضيفاً أمام أنصاره "أقبل هذه المسؤولية بتواضع كبير".

من جهتها، قالت الأمينة العامة للحزب الديموقراطي المسيحي اليزابيث كوستنغر "سنشكّل ائتلافاً للسنوات الخمس المقبلة مع الحزب الذي سيسمح لنا بتحقيق أكبر قدر من التغيير في هذا البلد".

 

انتهی/

الكلمات الرئيسیة
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: