وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۰۹:۵۷  - الأَحَد  ۲۳  ‫ستمبر‬  ۲۰۱۸ 
رمز الخبر: ۱۶۱۸۸
تاریخ النشر:  ۰۹:۵۷  - الأَحَد  ۲۳  ‫ستمبر‬  ۲۰۱۸ 
أعلن الأمين العام لحزب الله أن اعلان رئیس الحكومة سعد الحریری استقالته كانت قرارا سعودیا اجبر الحریری علیه

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء- أوضح الامین العام لـ'حزب الله' لبنان السید حسن نصر الله أن 'ما دعانی للحدیث الیوم هو المستجد السیاسی وهو اعلان رئیس الحكومة سعد الحریری استقالته، وانا اللیلة ساتحدث عن هذا الموضوع ولن اتطرق للتطورات فی المنطقة والاحداث والتوقعات رغم اهمیتها بل ساترك الامر لنهار الجمعة احتفالا بیوم شهید 'حزب الله'.

وفی كلمة متلفزة له، أشار السید نصر الله إلي أنه 'حتي لا ندخل فی التحلیلات بشكل مباشر، اود ان نبدأ من معطیات یعرفها كل الوزراء فی الحكومة الحالیة وسمعوها من الحریری وبالخصوص الوزراء الذین یجتمعون فی لجنة قانون الانتخاب وسمعوه وزراؤنا ونعتبر هذه الامور معطیات لا تحلیلات وقبل ایام تحدث احد المسؤولین السعودیین واطلق تصریحات بحق لبنان و'حزب الله' وتحدث عن تطییر حزب الله من الحكومة وهدد وارعد وقیل انه تم استدعاء الحریری الي عجل للسعودیة وهذا خبر اكید لانه قام بالغاء مواعیده وسافر للسعودیة'.

ولفت إلي أن 'الكل توقع بالسفر الاول ان یتم تطییر الحكومة ولكن عندما عاد من السعودیة وكان هناك جلسة لمجلس الوزراء ونقل للجمیع واعلن باشكال مختلفة أن السعودیة تؤید الاستقرار فی لبنان والامن وبقاء الحكومة والحوار بین اللبنانیین وانه حصل علي وعود بانه ستقدم مساعدات كبیرة للبنان وسنحضر لمؤتمر باریس 4 ومساعدات للجیش وكان مرتاحا ومنشرحا وایضا انه سیكون هناك جلسة للجنة الوزاریة الاثنین او الثلاثاء ومجددا سافر الحریری للسعودیة ومن هناك اعلن الاستقالة'.

وأفاد السید نصر الله أن 'خبر الاستقالة صدر عن قناة العربیة ببیان مسجل حصرا علي العربیة وایضا شكل الاعلان والنص والمضمون رآه الجمیع وهذه هی المعطیات. حتي الان لایعلم أحد بالضبط ماذا جري بعد سفر الحریری للسعودیة وهذا یجب التوقف عنده اذ ما بین تأیید الاستقرار والحكومة الي دفعة واحدة استقالة بهذا الشكل'، مشیراً إلي أن 'هذه المعطیات تعطی استنتاجات ان الاستقالة كانت قرارا سعودیا اجبر الحریری علیها وانها لم تكن رغبته ولا ارادته ولا قراره واعتقد ان الجمیع یوافق علي هذا الاستنتاج'.

وأضاف السید نصرالله: 'نحن اللبنانیون نعرف ادبیات بعض وهذا النص الذی تلاه الحریری كتبه سعودی والحریری قام بتلاوته، الكل فوجيء فی لبنان فلم یكن احد یتوقع هذه السرعة ورئیس الجمهوریة رئیس المجلس النیابی ایضا تفاجآ ولا شك ان الاستقالة اوجدت حالة قلق فی لبنان مع ما ترافقت من تحلیلات'، لافتاً إلي 'اننا فی 'حزب الله' نقول اولا نحن لم نكن نتمني ان تحصل الاستقالة وكنا نري ان الامور تسیر بشكل معقول والكل یلتقی فی الحكومة ویتم مناقشة مختلف المسائل المطروحة ونعتقد ان الحكومة كانت تملك القدرة علي الاستمرار ومراكمة الانجازات حتي اجراء الانتخابات النیابیة المقبلة وكانت الحكومة قادرة علي اجراء الانتخابات'.

وتابع ' نتوقف عند شكل تقدیم الاستقالة وما فیه من دلالات ترتبط بسیادة لبنان وكرامة لبنان وكرامة رئیس الحكومة نفسه اذ كان الالیق ان یسمح للرجل ان یعود الي لبنان وان یستقیل عند رئیس الجمهوریة وهذا الشكل یكشف عن طریقة واسلوب التدخل السعودی فی الشؤون اللبنانیة مع انها تقوم بالحروب علي الاخرین لاتهامهم بالتدخل بالشؤون اللبنانیة والعربیة'، مضیفاً 'حول مضمون البیان، لن نعلق ولن نناقش المضمون السیاسی فیه رغم وجود اتهامات قاسیة ونحن نعتقد ان النص نصا سعودیا وبیانا سعودیا واذا ما اردنا النقاش فیجب ان یكون السعودی هو الطرف بالنقاش ولیس الحریری'.
وأكد أنه 'علینا ان نتریث قلیلا وعدم الاستعجال بالتحلیل لان المطلوب بالدرجة الاولي ان نفهم السبب ونحن ما زلنا نتشاور مع الجمیع والكل فی لبنان لم یفهم سبب الاستقالة، فهم السبب هو المفتاح للتعاطی مع هذا التطور فی المرحلة المقبلة اذ هل اجبار الحریری علي الاستقالة سببه داخلی لبنانی؟ بالتأكید كلا فالرجل لم یكن یرید الاستقالة ولا یوجد سبب داخلی یدعوه للاستقالة، ویجب التفتیش عن السبب فی السعودیة فهل هو صراع داخلی فی السعودیة بین الامراء علي العرش، ام صراع سیاسی سعودی ام مالی وبالتالی ضاع الحریری فی المعمعة؟ هذا سؤال مشروع، او السبب لا علاقة له بصراعات داخلیة بل ان السعودیة لیست راضیة عن الاداء السیاسی للحریری وترید استبداله باحد الصقور الذی ینفذ لها ما تریده؟ ام السبب وجود خطة للسعودیة للهجوم علي لبنان وهذه خطوة فی سیاق معركة كبیرة؟ یجب ان ننتظر لنري الامور هكذا'.

وأضاف السید نصر الله 'الیوم عندما یحكي فی لبنان عن القلق علي شخص الحریری وهل هو موقوف وهل یستطیع العودة الي لبنان، فهذه اسئلة مشروعة لانك عندما تري الامیر متعب ابن الملك السابق وان الولید بن طلال وكبار ابناء الملوك واحفاد الملوك فی السجون فمن المشروع ان نسال عن مكان وجود رئیس حكومتنا'.

ولفت إلي أنه 'بناء علي ما تقدم نحن فی 'حزب الله'، ندعو الي اولا الهدوء والصبر والتریث بانتظار اتضاح الصورة والمشهد والاسباب وعدم الاصغاء لكل التكهنات والتحلیلات والشائعات التی ساعلق علي بعضها. ثانیا نحن نؤكد حرصنا علي الامن والاستقرار فی لبنان وادعو اللبنانیین لعدم القلق والخوف ولن یؤدی ما حصل لتوترنا بل سنتصرف بكل هدوء ومسؤولیة وطنیة والحفاظ علي الامن والسلم الاهلی فی منطقة متفجرة ومتصارعة وتعانی الازمات'.

وأضاف السید نصر الله 'البعض قد یتوقف علي اللقاء بینی وبین عناصر السرایا وهذا اللقاء محدد منذ اشهر لمناسبة تأسیس السرایا منذ عشرین عاما، ولا علاقة له بما حصل ولم نكن نعلم ان الحریری سیستقیل عندما تم تحضیر اللقاء وتم التأكید علي المهمة الاساسیة لهذا التشكیل بالمدافعة عن لبنان بای تهدید اسرائیلی'، مشیراً إلي أنه 'علي المستوي السیاسی والاعلامی، ندعو للهدوء وعدم التصعید السیاسی بالرغم من وجود شخصیات سیاسیة یناسبها التصعید ویوجد ناس تعتبر انها فرصته للتصعید والتصعید باتجاهنا لن نقدم ولن یؤخر شیئا معنا بل سیؤذی حالة الاستقرار النفسی بالبلد وقد یؤثر علي اصحاب المشاریع'.

ودعا إلي 'عدم العودة للمناخات السابقة من تحریض طائفی ومذهبی والابتعاد عن الشارع لان حضور ای فریق فی الشارع لن یؤدی الي ای نتیجة سوي توتیر البلد'، مشدداً علي 'ضرورة ابقاء قنوات التواصل مفتوحة بین الجمیع ومن اجل اطمئنان اللبنانیین یتواصل الرئیس عون مع الجمیع ومع الكتل السیاسیة ویتشاور مع رئیس مجلس النواب نبیه بری الذی یقوم بدوره الوطنی الكبیر، وبشكل هاديء بانتظار عودة الحریری الخمیس اذا سمح له بالعودة لأجل البناء علي الشیء مقتضاه ولا یوجد احد فی لبنان له مصلحة بان یعید لبنان الي ما كان علیه فی السنوات القلیلة الماضیة وأی شخص او زعیم او متربص یرید اعادة لبنان الي ما كان علیه یجب ان نتهمه لانه لا یعمل لمصلحة لبنان'.

وتابع السید نصرالله 'اخیرا ان الاشاعات التی صدرت كبیرة جدا والاشاعة الاولي التی ساعلق علیه فان الحریری ساعد بها عندما قال انه یشعر بانه مستهدف علي المستوي الامنی ومن ثم نشرت العربیة خبر اكتشاف محاولة اغتیال الحریری ومن ثم نفي الامن الداخلی والجیش والامن العام قالوا بانه لا یوجد ای مؤشرات بهذا الاتجاه، فلماذا تحدثت العربیة عن هذا الموضوع فیمكن ان تكون هذه الحجة لابعاده عن لبنان'، مشیراً إلي أن 'البعض لاقاهم فی لبنان بأن اغتیالات سیاسیة ستحصل من فریق 14 اذار واذا كان فی لبنان قضاء فلیستدعوه وهو وزیر سابق ویسالوه عن معلوماته فاذا كان حدیثه فی الهواء فیجب محاسبته'.

ولفت إلي أن 'الاشاعة الثانیة، هی الحدیث عن ان استقالة الحریری هی مقدمة لشن عدوان اسرائیلی وهنا اقول للبنانیین اسرائیل لا تعمل عند السعودیة بل عند الامیركی ومصالحها والعدون الاسرائیلی علي لبنان لا یمكن نفیه بشكل قاطع انما یخضع لحسابات اسرائیلیة وهم مجمعون ان اسرائیل لن تذهب الي حرب مع لبنان الا اذا كانت حرب مختصرة وجدواها عالیة ونصرها مضمون وهناك حذر من حرب بغیر ذلك لان اثارها الاستراتیجیة علي وجود اسرائیل ستكون عالیة واقول لكم أنه لا یوجد بهذه الحسابات الاسرائیلیة ای تاثیر لوجود رئیس حكومة فی لبنان أم لا وبالتالی الیوم اكثر من ای وقت مضي الحسابات الاسرائیلیة لای حرب تأخذ بعین الاعتبار التطورات الاقلیمیة والدولیة'.

وأشار السید نصرالله إلي أن 'الاشاعة الثالثة، هی اذاعة اخبار ان ولی العهد السعودی طلب الاجتماع باركان جیوش التحالف المعلن الذی یضم عددا من الدول وهذا تزامن مع استقالة الحریری وان السعودیة تحضر لعاصفة حزم باتجاه لبنان. هذا لیس له ای اساس او معني. من ای ارض یریدون مهاجمة لبنان؟ من سوریا التی فشل مشروعهم فیها؟ ام فلسطین المحتلة ام من البحر؟ هذا لا مكان له وغیر منطقی، واذا كان فیهم نفع هؤلاء اركان الجیوش فلینفعوه فی الیمن'.
وأضاف 'اعتقد ان علي الجمیع ان ینتظر الي این تذهب السعودیة لان الاسماء المعتقلة لیست صغیرة ولا معلومات دقیقة حول هذا الموضوع ولا ارید ان احلل بل الانتظار'.

المصدر : النشرة

انتهی/

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: