وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۰۹:۴۶  - الأربعاء  ۱۸  ‫یولیو‬  ۲۰۱۸ 
رمز الخبر: ۱۶۲۲۳
تاریخ النشر:  ۰۹:۴۶  - الأربعاء  ۱۸  ‫یولیو‬  ۲۰۱۸ 
أكد العاهل المغربى الملك محمد السادس فى خطاب إلى الامة مساء الاثنين رفضه أى حل لقضية الصحراء الغربية "خارج سيادة المغرب الكاملة على صحرائه ومبادرة الحكم الذاتى".

العاهل المغربى: لا حل لقضية الصحراء الغربية سوى الحكم الذاتىطهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للانباء- وأضاف محمد السادس أن المغرب ملتزمة بمرجعيات قرارات الأمم المتحدة في حل النزاع حول قضية الصحراء التي وصفها بالمفتعلة.

وقال العاهل المغربي إن كل الأطراف ملتزمة بتنمية الأقاليم ودعم المشاريع التنموية في الصحراء.

وشدد الملك محمد السادس، بمناسبة الذكرى الثانية والأربعين للمسيرة الخضراء، على أنه “لا وجود لحل نزاع الصحراء المفتعل خارج سيادة المغرب على هذه المنطقة، وخارج مبادرة الحكم الذاتي التي أشاد بها المجتمع الدولي بمصداقيتها وجديتها”.

وأكد الملك المغربي أن الصحراء كانت دائما مغربية، قبل اختلاق النزاع المفتعل حولها، مؤكدا أنها “ستظل مغربية إلى أن يرث الله الأرض ومن عليها، مهما كلفنا ذلك من تضحيات”.

واستطرد الخطاب الملكي بالقول إنه منذ توليه العرش بذل كل الجهود من أجل الدفاع عن الوحدة الترابية، وتمكين أبناء الصحراء من ظروف العيش الحر الكريم.

وأشار محمد السادس إلى أنه يجب الاستفادة من الدروس التي أبانت عنها التجارب السابقة، بأن المشكل لا يكمن في الوصول إلى حل، وإنما في المسار الذي يؤدي إليه، مطالبا جميع الأطراف، التي بادرت إلى اختلاق نزاع الصحراء، أن تتحمل مسؤوليتها كاملة من أجل إيجاد حل نهائي له.

وصرح أن الرباط ملتزمة بالمرجعيات التي اعتمدها مجلس الأمن الدولي، لمعالجة هذا النزاع الإقليمي المفتعل، باعتباره الهيئة الدولية الوحيدة المكلفة برعاية مسار التسوية، محذر من أي تجاوز، أو محاولة المس بالحقوق المشروعة للمغرب، وبمصالحه العليا.

 

 

المصدر: الیوم السابع

انتهی/

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: