وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۲۲:۱۶  - الاثنين  ۲۳  ‫یولیو‬  ۲۰۱۸ 
رمز الخبر: ۱۶۴۷۹
تاریخ النشر:  ۲۲:۱۶  - الاثنين  ۲۳  ‫یولیو‬  ۲۰۱۸ 
أعلنت كندا اعتزامها دعم عمليات حفظ السلام الدولية، خلال السنوات الخمسة المقبلة بـ21 مليون دولار، فضلا عن دعم مماثل بالأفراد العسكريين والمعدات.

كندا تدعم عمليات حفظ السلام الدولية بـ21 مليون دولارطهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء- جاء الإعلان الكندي، على لسان رئيس وزراء البلاد، جاستن ترودو، في كلمة له أمام "مؤتمر وزراء دفاع قوات حفظ السلام الدولية" الذي انعقد على مدار اليومين الماضيين بمدينة فانكوفر، التابعة لمقاطعة كولومبيا البريطانية.

وأكد رئيس الوزراء في كلمته حرص بلاده على استمرار عادتها في المحافظة على السلام في مختلف أنحاء العالم، بحسب تعبيره.

وأوضح ترودو أن بلاده على دراية بكيفية العمل مع الدول الأخرى من أجل تأسيس السلام، مضيفًا "ومن ثم فنحن نمتلك أفكارًا عصرية في هذا الصدد، والأهم من ذلك هو أن لدينا رغبة لتطبيقها".

كما أوضح أن بلاده، جهزت 200 جندي بري، وطائرات هيلوكوبتر للنقل والهجوم، وطائرات شحن ومدربين عسكريين لعمليات حفظ السلام المستقبلية للأمم المتحدة.

وذكر ترودو أنهم يرغبون في تعزيز مشاركة المرأة فى عمليات السلام.

وحول قيمة المساعدات التي من المنتظر تقديمها خلال السنوات الخمسة المقبلة، لعمليات حفظ السلام، ذكر ترودو أن قيمتها 21 مليون دولار.

وفي تصريحات صحفية عقب ختام المؤتمر، قال رئيس الوزراء أنهم لم يحددوا بعد الوجهة التي سيرسل إليها الجنود الذين من المنتظر انخراطهم في قوات حفظ السلام.

تجدر الإشارة أن المؤتمر المذكور، شهد مشاركة تركية بوفد ترأسه، علي فيدان مستشار وزارة الدفاع، الذي شدد في تصريحات للأناضول الأربعاء، على أهمية الحدث بالنسبة لتركيا.

وأضاف فيدان "كان مؤتمرًا مهمًا للغاية، تم فيه تقييم إسهامات دول العالم في أعمال حفظ السلام الأممية".

وجاء عقد المؤتمر الوزاري بالتعاون مع إدارتي الأمم المتحدة لعمليات حفظ السلام والدعم الميداني.

وشارك المؤتمر نحو 500 شخص من حوالي 80 دولة ومنظمة دولية، لمناقشة تحسين عمليات الأمم المتحدة لحفظ السلام، وحشد تعهدات جديدة من الدول الأعضاء.

 

 

انتهی/

الكلمات الرئيسیة
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: