وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۲۰:۵۱  - الخميس  ۲۰  ‫ستمبر‬  ۲۰۱۸ 
رمز الخبر: ۱۶۷۱۷
تاریخ النشر:  ۲۰:۵۱  - الخميس  ۲۰  ‫ستمبر‬  ۲۰۱۸ 
أكد قائد حرس الثورة الاسلامية أن سوريا واجهت في الحقيقة حربا عالميا.

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء- صرح القائد العام لحرس الثورة الاسلامية اللواء محمد علي جعفري بان سوريا تعرضت لحرب عالمية كان للقوى الكبرى دور فيها وافضت الى هزيمة الاستكبار.

وفي كلمة له اليوم الاحد في حشد غفير للتعبويين (البسيج) في مرقد الامام الخميني (رض) جنوب العاصمة طهران، قال اللواء جعفري، ان الحرب على سوريا كانت في الحقيقة حربا عالمية وكان للقوى الكبرى دور فيها وافضت الى هزيمة الاستكبار.

واشار اللواء جعفري الى ان تحقق وعود الثورة الاسلامية قد تسارع في الفترة الاخيرة واضاف، ان التعبئة ادت دورا مصيريا في جميع المجالات وتحملت الضغوط وكانت النتيجة الحاصلة هي انتصارات للثورة الاسلامية.

وقال القائد العام للحرس الثوري، ان من الادوار الحاسمة للتعبئة دعم جبهة المقاومة في المنطقة في اطار المدافعين عن المراقد المقدسة وان من الفخر للحرس الثوري في طهران انه شكّل اول كتيبة لقوات "الفاتحين" للدفاع عن المراقد المقدسة في سوريا.

واعتبر ان الدور الاساس لانتصارات جبهة المقاومة كان على عاتق التعبئة واضاف، ان التعبئة انموذج لمقاومة شعوب المنطقة مثل حزب الله ومئات آلاف القوات الشعبية المدربة والقوات الهائلة للحشد الشعبي والامر كذلك في اليمن ودول اخرى.

واكد بان حربنا هي حرب العقيدة ولا تعرف الجغرافيا والحدود وقد راينا في سوريا متطوعين من الدول الاسلامية للتصدي للعدو.

انتهي/

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: