وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۱۷:۵۹  - الأَحَد  ۲۱  ‫أکتوبر‬  ۲۰۱۸ 
رمز الخبر: ۱۷۲۲۹
تاریخ النشر:  ۱۷:۵۹  - الأَحَد  ۲۱  ‫أکتوبر‬  ۲۰۱۸ 
قال رئيس مجلس الشورى الاسلامي علي لاريجاني خلال لقائه رئيس المجلس الاعلى لجمهورية نخجوان، ان الظروف الراهنة في المنطقة و انعدام الامن فيها ادى الى ان نقوم بتعزيز علاقاتنا السياسية و الامنية لكي يكون بامكاننا دعم عملية احلال السلام والهدوء في المنطقة.

لاريجاني: انعدام الامن في المنطقة ادى الى ان نقوم بتعزيز علاقاتنا السياسية والامنيةطهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء-اكد رئيس مجلس الشورى الاسلامي، علي لاريجاني، ضرورة ان يكون بحر قزوين منطقة سلام واستقرار وتعاون واسع، مشيرا الى اهمية تعزيز التعاون في المجال النفطي في بحر قزوين.

وقال رئيس مجلس الشورى الاسلامي، قال خلال استقباله يوم الاحد رئيس المجلس الاعلى بجمهورية نخجوان ذات الحكم الذاتي "واصف طالبوف": ان الجمهورية الاسلامية الايرانية راسخة في صداقتها مع جمهورية اذربيجان، وستبقى دوما الى جانب اصدقائها.

واضاف: ان التقارب الثقافي بين البلدين كبير جدا، وهذا دليل قوي على ضرورة تنمية العلاقات الاقتصادية والسياسية.

وتابع رئيس مجلس الشورى الاسلامي قائلا: ان الظروف الراهنة في المنطقة وانعدام الامن فيها، كان عاملا في تطوير العلاقات السياسية والامنية بحيث نتمكن من المساعدة على ارساء السلام والاستقرار في المنطقة.

واشار الى ضرورة تعزيز التعاون في المجال النفطي في بحر قزوين، مضيفا: جرت محادثات جيدة بين رئيسي البلدين حول هذا الشأن، ونأمل ان يكون بحر قزوين منطقة سلام واستقرار وتعاون واسع.

من جانبه قال واصف طالبوف في هذا اللقاء: ان جمهورية نخجوان ذات الحكم الذاتي هي دولة في اطار جمهورية اذربيجان، ولديها مجلسها الخاص بها، كما يتم انتخاب سبعة ممثلين عن هذه الجمهورية في المجلس الوطني لجمهورية اذربيجان.

واعتبر العلاقات بين ايران وجمهورية اذربيجان مبنية على الصداقة والاخوة وان اواصر الاخوة ستبقى دوما بين البلدين.

واعرب رئيس المجلس الاعلى بجمهورية نخجوان ذات الحكم الذاتي عن أمله في زيادة عدد السياح بين البلدين في المستقبل.

واضاف: ان مجموعة الصداقة بين البلدين بامكانها اداء دور قيم في الارتقاء بمستوى العلاقات الثنائية، وقد قامت لحد الآن بجهود كبيرة في هذا الصدد.

واكد طالبوف في الختام على ضرورة تطوير العلاقات الاقتصادية والتجارية بين البلدين.

 

 

انتهی/

 

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: