وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۱۸:۰۱  - الأَحَد  ۲۱  ‫أکتوبر‬  ۲۰۱۸ 
رمز الخبر: ۱۷۳۹۵
تاریخ النشر:  ۱۸:۰۱  - الأَحَد  ۲۱  ‫أکتوبر‬  ۲۰۱۸ 
اعترف الأمين العام لحلف شمال الأطلسي جينز ستولتنبرغ، اليوم الأحد 24 ديسمبر/كانون الأول، أن أسطول الحلف فقد المهارات اللازمة للقتال في البحر.

الأمين العام للناتو: الحلف يفتقد المهارات القتالية تحت سطح البحرطهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباءوقال ستولتنبرغ تعليقًا على النشاط المتزايد للغواصات الروسية:
استثمرت روسيا بشكل واسع في أسطولها البحري، وخصوصا في الغواصات، نشاط الغواصات الروسية هو الأعلى الآن منذ الحرب الباردة.

وأشار الأمين العام في مقابلة مع صحيفة "فرانكفورتر الجماين تسايتونغ" وشاركت فيها فاينانشال تايمز وواشنطن بوست، إلى أن حلف الناتو يفتقد المهارات القتالية في البحر، وأضاف ستولتنبرغ:

بعد انتهاء الحرب الباردة، خفض الناتو قدراته في البحر، وخاصة القدرة على محاربة الغواصات، ونحن أقل تدريبا وفقدنا مهاراتنا.

وأعلن قائد قوات الغواصات التابعة للناتو، الفريق أول بحري أندرو لينون، أمس أن روسيا عززت أسطولها تحت سطح البحر، ووسعت نطاق عملياتها، في شرق البحر المتوسط وحول كابلات الاتصالات الحيوية عبر الأطلنطي.

وأكد لينون أن الناتو رصد "الكثير من النشاطات" من قبل 6 غواصات روسية جديدة تعمل بالديزل والكهرباء، أو ما يعرف بـ"غواصة كيلو"، في البحرين الأسود والمتوسط، حيث أصبح لموسكو موطئ استراتيجي مهم في القاعدة البحرية في طرطوس على الساحل السوري.

وأشار لينون إلى أن روسيا كانت "تهتم بشكل واضح بالبنية التحتية للكابلات في دول الناتو"، خصوصاً بتلك التي تربط الاتصالات بين الولايات المتحدة وأوروبا، مؤكداً أن العمليات الروسية، بالقرب من خطوط الكابلات، تشمل سفينة تطلق صواريخ باليستية، وصفها بأنها "سفينة أم".

 

 

انتهی/

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: