وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۰۵:۰۵  - الأَحَد  ۱۷  ‫فبرایر‬  ۲۰۱۹ 
رمز الخبر: ۱۷۵۵۹
تاریخ النشر:  ۰۷:۵۹  - الأَحَد  ۳۱  ‫دیسمبر‬  ۲۰۱۷ 
طالب المرجع الديني، آية الله حسين نوري همداني، ابناء الشعب الايراني باليقظة والحذر ازاء ركوب الموجة من قبل اعداء الثورة الإسلامية مؤكدا انه يدعم مطالب الشعب الحقيقة.

المرجع همداني يطالب ابناء الشعب بالحيطة من ركوب الموجة من قبل الاعداءطهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للانباء-ان آية الله نوري همداني ولدى استقباله جمع من المدراء العامين ومساعديهم في قوى الأمن الداخلي قال: ان يوم 30 كانون الأول/ديسمبر هو من أيام الله في تاريخ الثورة الاسلامية وهو يوم هام للغاية محذرا من تهديدات ومؤامرات الاعداء لافتا الى ان العدو يتربص بنا دوما وان 30 كانون الاول / ديمسبر هو يوم افشل مؤامرة العدو بفضل تواجد الشعب في الساحة.

واشار الى ان عدد من مثيري الفتنة وقعوا تحت تاثير ايحاءات الاعداء و امريكا خلال فتنة عام 2009 داعيا الى المزيد من اليقظة والحذر ازاء المؤامرات الحديثة التي يحوكها الاعداء.

وراى ان الاستكبار والصهيونية والصحوة الاسلامية يعدان اتجاهان قائمان في العالم وقال: ان مسيرة الثورة الاسلامية واثرها اليقظة والصحوة الاسلامية تصبح يوما بعد يوم اكثر قوة والمستضعفين يصبحون اكثر أملا وان هذه المسيرة لن تتوقف.

وفيما يتعلق بمطالب الشعب المعيشية أكد بالقول: نعتقد ان الشعب لديه مطالب حقيقية ونحن ندعم مطالب الشعب، الشعب الذي يعاني من صعوبة المعيشة و البطالة ومشاكل كثيرة لا يمكن ازالتها من خلال القاء الكلمات وبيان الاحصائات.

وحذر آية الله نوري همداني من التحركات الاخيرة في بعض المدن الايرانية مبينا ان العدو يعقد أملا كبيرا على هذه التحركات داعيا ابناء الشعب الى التحلي باليقظة وعدم السماح لاعداء الثورة والنظام التغلغل وركوب الموجة.

انتهى/

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: