وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۰۰:۳۷  - الأَحَد  ۲۴  ‫یونیه‬  ۲۰۱۸ 
رمز الخبر: ۱۷۶۳۲
تاریخ النشر:  ۰۰:۳۷  - الأَحَد  ۲۴  ‫یونیه‬  ۲۰۱۸ 
زار الزعيم الروحى للتبت، الدالاى لاما، اليوم الثلاثاء، معبد ماهابودهى، خلال زيارته لبودايا، فى ولاية بيهار، فى الهند، وتوقف الدالاى لاما، والوفد المرافق له أثناء تجوله داخل المعبد أمام لافته تحذر الزوار بعدم الجلوس لفترة طويلة جدًا داخل المعبد، مطالبين إياهم الاكتفاء بـ5 دقائق فقط.

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء-ومعبد ماهابودهى، هو أحد مواقع التراث العالمى لليونسكو، وهو معبد بوذى بنى فى حوالى 2278 سنة، من قبل الإمبراطور أشوكا، ويعتقد أنه المكان الذى بلغ فيه بوذا التنوير بعد أن كان جالسا تحت شجرة والتأمل لمدة ثلاثة أيام وثلاثة ليال.

وفيما يخص جولات الدالاى لاما، فإنه فيما عدا جولاته الداخلية بالهند، فإنه من المعروف أن الصين دائمًا ما تقابل أى أنشطة خارجية يقوم بها "الدالاى لاما"، بالمعارضة والرفض الشديدين، حيث تتهمه بأنه ليس مجرد شخصية دينية تعيش الحياة ببساطتها، لكنه شخص منفى سياسيًا بسبب تورطه فى أنشطة انفصالية فى إقليم التبت بهدف تجزئة الأراضى الصينية، مؤكدة معارضتها الشديدة لأن تتم دعوته إلى زيارة أية دولة فى العالم تحت أية هوية أو أى مسمى، ورفضها أن يتم التواصل معه من المسئولين بأية دولة وبأى شكل.

انتهی/

 

الكلمات الرئيسیة
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: