وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۰۶:۰۰  - الجُمُعَة  ۲۵  ‫مایو‬  ۲۰۱۸ 
Array
رمز الخبر: ۱۷۸۷۴
تاریخ النشر:  ۰۶:۰۰  - الجُمُعَة  ۲۵  ‫مایو‬  ۲۰۱۸ 
أعلن المدعي العام في الجمهورية الاسلامية الايرانية حجة الاسلام محمد جواد منتظري عن الافراج عن غالبية معتقلي الاحداث الاخيرة في البلاد.

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء- في تصريح ادلى به للصحفيين اليوم الخميس على هامش مراسم احياء الذكرى السنوية الاولى للرئيس السابق لمجمع تشخيص مصلحة النظام الفقيد آية الله اكبر هاشمي رفسنجاني، قال حجة الاسلام منتظري، انه تم الافراج عن الذين لم يكن لهم دور هام في التخريب واشعال النيران (في بعض مباني ومؤسسات الدولة) وبقي عدد قليل منهم قيد الاعتقال.

و وفقا لما أفادت وكالة فارس للأنباء اضاف، لا فرق بين الطالب الجامعي والتلميذ وان المعيار في اعتقال الافراد هو عملهم.

وفي الرد على سؤال حول انباء افادت بانتحار 3 من المعتقلين قال المدعي العام في البلاد، ان الشخص الذي انتحر في سجن ايفين (في طهران) كان مدمنا على المخدرات حيث ان التحقيقات جارية في هذا المجال وهنالك شريط فيديو عن عملية الانتحار.

وحول عملية انتحار سجين في اراك قال، ان التحقيقات جارية حول هذا النبأ ايضا.

ووصف نبأ انتحار سجين في دزفول بانه مزيف وغير حقيقي.

وفي جانب اخر من تصريحاته قال في الرد على سؤال حول شخصية ودور آية الله هاشمي رفسنجاني، ان آية الله هاشمي رفسنجاني ادى في اندلاع الثورة وديمومتها وفي مرحلة الدفاع المقدس دورا منقطع النظير.

انتهي/

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: