وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۱۵:۴۳  - الثلاثاء  ۱۸  ‫دیسمبر‬  ۲۰۱۸ 
رمز الخبر: ۱۸۱۸۴
تاریخ النشر:  ۲۱:۱۶  - الأَحَد  ۲۱  ینایر‬  ۲۰۱۸ 
كشفت وزارة الصحة اليمنية أن 15 ألفاً و740 مريضاً توفوا إثر الحصار الذي يفرضه العدوان السعودي على مطار صنعاء الدولي.

وفاة نحو 16 ألف يمني مريض جراء إغلاق مطار صنعاء الدوليطهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء- ونقلت وكالة الأنباء اليمنية عن الناطق الرسمي باسم الوزارة عبدالحكيم الكحلاني تأكيده أن استمرار إغلاق مطار صنعاء الدولي من قبل تحالف العدوان بقيادة السعودية يودي بحياة الآلاف من المرضى الذين بحاجة ماسة للسفر لتلقي العلاج خارج اليمن.

وذكر الكحلاني أن وزارة الصحة ستقف إلى جانب أقارب هؤلاء الضحايا في رفع قضايا بالمحاكم المحلية والدولية لأخذ حقوقهم والتعويضات اللازمة من كل من تسبب في هذه الجرائم بموجب القوانين والمواثيق الدولية، معتبراً أن إغلاق مطار صنعاء جريمة حرب مستمرة بحق المرضى المحتاجين للسفر للخارج بالرغم من كل المناشدات الإنسانية لفتح المطار.

وقال الناطق الرسمي " تصريح الهيئة العامة للطيران المدني والأرصاد يؤكد ماسبق وأعلنت عنه الوزارة عن حجم هذه المأساة والجريمة ضد الإنسانية".

وأضاف " لقد نبهت وزارة الصحة مراراً بأن هناك مايقارب المائة ألف مريض يمني يحتاجون للسفر للخارج لتلقي العلاج، ويتوفى منهم نحو 32 إلى 35 مريضاً يوميا بسبب منعهم من السفر عبر مطار صنعاء المغلق منذ سنة وستة شهور ".

وأكد الدكتور الكحلاني أن من يحتاج للسفر للخارج يحتاج إلى إسعاف خلال نصف ساعة أو ساعة الى الطائرة بينما السفر عبر مطاري سيئون وعدن والذي يستغرق 18 الى 24 ساعة محفوف بالمخاطر الطبية والأمنية، حيث أشارت هيئة الطيران المدني إلى أن حالة من كل عشر حالات توفيت في طريقها البري إلى تلك المطارات.

الكلمات الرئيسیة
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: