وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۱۴:۲۳  - الأربعاء  ۲۱  ‫نوفمبر‬  ۲۰۱۸ 
رمز الخبر: ۱۸۳۳۳
تاریخ النشر:  ۱۴:۲۳  - الأربعاء  ۲۱  ‫نوفمبر‬  ۲۰۱۸ 
في الاجتماع البرلماني المشترك بين ايران واوروبا:
دعا رئيس لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشوري الاسلامي علاء الدين بروجردي، دول الاتحاد الأوروبي الي اتخاذ الاجراء العملي لدعم التنفيذ الكامل للاتفاق النووي.

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء- في الاجتماع البرلماني المشترك الثامن بين ايران واوروبا، والذي عقد مساء امس في فيينا، بحث الطرفان القضايا ذات الاهتمام المشترك.

و وفقا لما أفادت وكالة الجمهورية الاسلامية للأنباء رحب رئيس واعضاء هيئة العلاقات الايرانية في البرلمان الاوروبي، بالتزام الجمهورية الاسلامية الايرانية بالاتفاق النووي، وانتقدوا سياسات ترامب الاحادية الجانب.

'يانوش لواندوفسكي' رئيس هيئة العلاقات الايرانية في البرلمان الاوروبي، أكد ان زيارته الاخيرة لطهران واصفهان كانت مفيدة، وقال ان الحوار أفضل وسيلة لتقريب المواقف بين الطرفين واضاف : لدينا نقاط مشتركة وخلافية، لكن يمكن وبالاتكاء علي المشتركات والحوار، تعزيز العلاقات فيما بيننا.

من جانبه رحب بروجردي بمواقف الاتحاد الاوروبي من الاتفاق النووي، وطالبه باتخاذ الاجراء العملي لحماية التنفيذ الكامل للاتفاق، وقال ان الاتفاق النووي ورفع العقوبات يوفر ارضية مناسبة لتنمية العلاقات الثنائية، الا انه اوضح بان موقف الدول الاوروبية لم يلبي توقعات الشعب الايراني من الاتفاق النووي.

وانتقد رئيس لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشوري الاسلامي، مواقف ترامب العدائية في ممارسة الضغوط علي الشركات والمصارف الاوروبية ، معتبرا تحرك الولايات المتحدة الاحادي الجانب، بمثابة اساءة للقرارات الجماعية للمجتمع الدولي، وقال ان السبيل للخروج من هذه المشكلة يكمن في اتخاذ مواقف مستقلة من قبل الاتحاد الاوروبي ودعم الشركات والبنوك الاوروبية للدخول الي السوق الايرانية .

و ردا علي سؤال لاحد نواب البرلمان الاوروبي حول الاحداث الاخيرة في ايران، اوضح بروجردي، ان الاحتجاجات والاعتراضات، امر عادي في كل انحاء العالم، لكن اعمال الشغب وتدمير الممتلكات العامة وزعزعة الأمن، ممارسات مرفوضة من قبل الجميع كما في الدول الاوروبية.

واشار بروجردي الي حجم الاصابات بين قوات الشرطة الايرانية في احداث الشغب الاخيرة حيث اصيب 900 شخص، وقال ان قوات الشرطة الايرانية لاتحمل السلاح كما هو مألوف في الدول الاخري، وتتحلي باقصي درجات ضبط النفس.

وأعتبر تفسير الاعتراضات الاقتصادية للشعب، بالاطاحة بالنظام، بالتحليل الخاطئ ولا اساس له من الصحة، ومن استنتاجات اميركا وحلفائها والجماعات الارهابية الناشطة في الدول الاوروبية، وقال ان الجمهورية الاسلامية الايرانية لم تتشكل بانقلاب عسكري، بل بثورة شعبية ، الشعب يحرص علي نظامه وقدم الاف الشهداء والتضحيات لاستقرار نظام الجمهورية الاسلامية.

ودعا بروجردي، نواب البرلمان الاوروبي، الي رصد تائيد وقبول الجمهور الايراني لنظامه ومتابعة الاحتفالات الواسعة التي تقام بمناسبة ذكري انتصار الثورة الاسلامية خلال الايام القادمة حيث يقوم عشرات الصحفيين والمراسلين من كل انحاء العالم بتغطية هذه الاحتفالات.
بدوره اشار هادي شوشتري رئيس اللجنة النيابية لحقوق الانسان، الي مشكلة انعدام الأمن علي الحدود الشرقية للبلاد خاصة مع افغانستان وقال ان انتاج وتهريب المخدرات في افغانستان تضاعف عدة مرات بعد دخول قوات الناتو الي هذا البلد.

انتهي/

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: