وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۰۴:۰۵  - الأربعاء  ۲۱  ‫نوفمبر‬  ۲۰۱۸ 
رمز الخبر: ۱۸۳۷۳
تاریخ النشر:  ۰۴:۰۵  - الأربعاء  ۲۱  ‫نوفمبر‬  ۲۰۱۸ 
اكد المساعد والمستشار الاعلي لقائد الثورة الاسلامية اللواء يحيي رحيم صفوي، بان التلاحم بين الشعب والمسؤولين هو السر في نجاح وانتصار ايران الاسلامية، معتبرا ان البلاد اليوم بحاجة الي ادارة جهادية وتفهم مشترك لمعالجة المشاكل.

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء- في تصريح له مساء الخميس خلال ملتقي احياء ذكري شهداء ميناء انزلي بمحافظة كيلان شمال ايران، قال اللواء صفوي، ان اعداء النظام يسعون لخلق فجوة بين الشعب والمسؤولين ويريدون استغلال الاجواء الافتراضية للمساس بهذا التلاحم.

و وفقا لما أفادت وكالة الجمهورية الاسلامية للأنباء اشار اللواء صفوي الي ان معظم النداءات التي دعت للمشاركة في الاضطرابات الاخيرة في بعض مدن البلاد جرت عبر الاجواء الافتراضية واضاف، ان الشعب بحضوره البطولي قد احبط مخططات الاعداء وسيثبت مرة اخري في مسيرات يوم 22 بهمن (11 شباط /فبراير ذكري انتصار الثورة الاسلامية في ايران)، تمسكه بالنظام مرة اخري وسيرد بكل حزم علي الاعداء في الداخل والخارج.

واكد اللواء صفوي ضرورة الاستفادة من خدمات المدراء الاكفاء والنشطين من اجل الادارة الصحيحة واحتواء الحظر الاقتصادي وكذلك المزيد من متابعة امور الشرائح الضعيفة في المجتمع واضاف، ان ايران تمتلك ثروات ومصادر غنية في الشمال والجنوب وبالامكان ان تصدير المنتوجات خاصة الفائضة في القطاع الزراعي الي دول مثل روسيا وسائر الدول المطلة علي بحر قزوين.

و اكد ان البلاد اليوم بحاجة الي ادارة جهادية وتفهم مشترك لمعالجة المشاكل واضاف، ان الاتكاء علي القيادة الفذة لقائد الثورة الاسلامية وصمود وثبات الشعب امام المشاكل وحفظ التلاحم الوطني، قد جعلت ايران القوة الاولي في المنطقة، وستوصل البلاد من الظروف الراهنة الي المنشودة.

انتهي/

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: