وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۱۵:۳۷  - الجُمُعَة  ۲۵  ‫مایو‬  ۲۰۱۸ 
Array
رمز الخبر: ۱۸۳۸۰
تاریخ النشر:  ۱۵:۳۷  - الجُمُعَة  ۲۵  ‫مایو‬  ۲۰۱۸ 
حصلت المیادین على وثيقة خطيرة وضعتها "مجموعة واشنطن" لحلّ الأزمة السورية تتضمن إشارات إلى وضع سوريا تحت الوصاية المباشرة للأمم المتحدة، وتشير إلى تقسيم سوريا تحت مسمى اللامركزية وتشكيل حكومات مناطقية بصلاحيات كبيرة.

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للانباء- حصلت الميادين على وثيقة خطيرة وضعتها "مجموعة واشنطن" التي أطلقت على نفسها "المجموعة الصغيرة"، وهي المجموعة التي التقت للمرة الأولى قبل اسبوعين في واشنطن، وتضم الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا والسعودية والأردن، والتقت ثانية في باريس يوم الثلاثاء الماضي على هامش أعمال مؤتمر "ملاحقة المسؤولين عن الهجمات الكيميائية في سوريا".

وسُلمت هذه الوثيقة خلال الساعات الماضية إلى المبعوث الأممي لكي تكون ركيزة في المفاوضات السورية، كما تمّ تسليمها إلى عدد من الأطراف الفاعلة في الأزمة السورية. وتتعارض وثيقة "مجموعة واشنطن" مع القرارات الدولية، لا سيما القرار 2254 الذي تطالب بتطبيقه، إذ يؤكّد هذا القرار بنصه الرسمي أن وضع الدستور الجديد هو من مسؤولية السوريين أنفسهم، فيما تتضمن هذه الوثيقة تحت عنوان "مناقشة الدستور السوري في محادثات جنيف"خارطة طريق واضحة لدستور جديد مع تفاصيل كاملة لصلاحيات الرئاسة ورئاسة الحكومة والحكومات المناطقية والقضاء والأجهزة الأمنية، وكيفية تشكيل المجلس النيابي، كما تتضمن بنوداً حول عملية الانتخاباب ومن يحق له المشاركة في التصويت وكيفية تشكيل لجان المراقبة ولجان الشكاوى.. الخ.

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: