وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۱۳:۱۳  - الأَحَد  ۲۲  ‫یولیو‬  ۲۰۱۸ 
رمز الخبر: ۱۸۳۹۹
تاریخ النشر:  ۱۳:۱۳  - الأَحَد  ۲۲  ‫یولیو‬  ۲۰۱۸ 
أعلن المتحدث الرسمي باسم الهيئة التفاوضية السورية، يحيى العريضي، عدم مشاركة وفد المعارضة السورية الموحد، في مؤتمر السلام الذي تستضيفه روسيا في سوتشي هذا الأسبوع.

هيئة المفاوضات السورية المعارضة تعلن مقاطعتها لمؤتمر سوتشيطهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للانباء- وجاءت تصريحات العريضي، فجر السبت في ختام اليوم الثاني والأخير لمحادثات تتوسط فيها الأمم المتحدة بين الحكومة السورية والمعارضة في فيينا.

وقال العريضي إن الجولة الحالية في فيينا كان يفترض أن تكون حاسمة وأن تمثل اختبارا للالتزام "لكننا لم نشهد هذا الالتزام وكذلك لم تشهده الأمم المتحدة"، مضيفا أن "الاجتماع في سوتشي محاولة لتهميش عملية السلام الحالية التي ترعاها الأمم المتحدة".

وأشار العريضي إلى أنه "من الواضح أن شخصا ما يعرقل العملية برمتها ويريد أن يهمش جنيف والعملية السياسية بالكامل".

وكان العريضي قد أعلن في وقت سابق أن القرار حول المشاركة في مؤتمر سوتشي سيعلن رسميا في مؤتمر صحفي لرئيس الهيئة التفاوضية السورية، نصر الحريري، صباح يوم السبت.

من جانبها أعلنت الأمم المتحدة أنها لم تقرر ما إذا كانت ستشارك في مؤتمر السلام في منتجع سوتشي المطل على البحر الأسود.

وقال مبعوث الأمم المتحدة الخاص لسوريا، ستيفان دي ميستورا، في بيان للصحفيين "الأمين العام أنطونيو غوتيريش يجري إطلاعه وسيتم إطلاعه الليلة (ليلة السبت) على نتيجة هذه المناقشات في فيينا. ثم سيرجع الأمر له في اتخاذ قرار بشأن رد الأمم المتحدة على دعوة الحضور في سوتشي".

وتدعي دول غربية وبعض الدول العربية أن مؤتمر سوتشي محاولة لخلق عملية سياسية منفصلة تقوض جهود الأمم المتحدة، وتضع الأساس لحل مناسب أكثر لحكومة الرئيس السوري بشار الأسد.

ولم تحرز تسع جولات لمحادثات السلام التي ترعاها الأمم المتحدة بين الأطراف المتحاربة تقدما نحو إنهاء الأزمة السورية التي أسفرت عن سقوط مئات الآلاف من القتلى ونزوح 11 مليون شخص من ديارهم.

وعقدت جولات المحادثات السابقة بشكل متقطع في جنيف، وبحثت إجراء انتخابات جديدة وإصلاح الحكم وصياغة دستور جديد ومكافحة الإرهاب.

 

المصدر: رويترز
انتهی/

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: